(أرشيفية)
Foto: Yvonne Åsell  / SvD / SCANPIX TT
(أرشيفية) Foto: Yvonne Åsell / SvD / SCANPIX TT
3K View

التعب وألم الكتف والرقبة أكثر المشكلات شيوعاً

النساء في قطاع الرعاية الصحية والتعليم أكثر معاناة من غيرهن

الكومبس – ستوكهولم: هل تعاني من التعب أو ألم الرقبة أو الكتف خلال عملك؟ إذاً أنت لست وحدك، حيث أظهر استطلاع أجرته مصلحة بيئة العمل السويدية أن ثلث العمال والموظفين في السويد عانوا خلال العام 2020 مشكلات صحية مرتبطة بالعمل. كما ازداد التعرض للعدوى زيادة حادة خلال السنة الأولى من جائحة كورونا.

ومن بين خمسة ملايين عامل، عانى 1.6 مليون شخص (32 بالمئة) من مشكلات مرتبطة بالعمل. ويمثل ذلك زيادة مقارنة بالعام 2018، عندما كانت النسبة 28 بالمئة.

وكانت المجموعة التي واجهت أكبر المشاكل هي النساء العاملات في البلديات والمحافظات.

وقالت المديرة العامة لمصلحة بيئة العمل إرنا إيكينهيم “تعاني مزيد من النساء في مجال الرعاية الصحية والاجتماعية من مشكلات صحية مرتبطة بالعمل. وهذا ليس مفاجئاً نظراً لتأثير جائحة كورونا على هذه القطاعات”. وفق ما نقل SVT.

ظروف عمل مجهدة

وكانت ظروف العمل المجهدة، وعبء العمل الكبير، والجلوس لفترات طويلة، والتواصل مع العملاء والمرضى، هي الأسباب الأكثر شيوعاً لمشاكل الموظفين الصحية. وكان في مقدمة هؤلاء النساء في قطاعات الرعاية الصحية والاجتماعية والتعليم. كما شعر العمال في قطاع البناء بعبء مرتفع جداً.

وقالت إيكينهيم “من خلال عمليات التفتيش التي نفذناها، لاحظنا أن حوالي نصف أصحاب العمل بحاجة إلى تحسين بيئة العمل. ومن المهم جداً إشراك الموظفين وممثلي السلامة في ذلك”.

التعب المشكلة الأكثر شيوعا

وقالت رئيسة قسم الإحصاء في مصلحة بيئة العمل آن كليفستيد إن “التعب مع الألم الجسدي هما العرضان الأكثر شيوعاً للعمل بغض النظر عن الجنس أو العمر أو الدخل”.

وأظهرت الإحصاءات أن 74 بالمئة من الذين واجهوا مشكلات صحية عانوا من التعب، فيما حين عانى 64 بالمئة من ألم جسدي، و58 بالمئة كانت لديهم مشكلات في الرقبة والكتف.

Related Posts