Lazyload image ...
2015-08-03

الكومبس – ستوكهولم: تتباين أجور الوظائف الصيفية التي يتقاضاها الشباب العاملين في فصل الصيف بشكل كبير من مجلس بلدي لأخر، ويصل مقدار الفرق الى 75 كرون في الساعة الواحدة.

ووفقاً لدراسة قام بها إتحاد الشبيبة الديمقراطي الإشتراكي SSU، فأن الإختلاف لا يقتصر على الأجور فقط بل على ساعات العمل أيضاً التي تختلف هي الأخرى إختلافاً كبيراً.

وقالت رئيسة الإتحاد إلينور إريكسون لصحيفة “داغنس نيهتر”، إن الدراسة خلصت الى وجود إختلافات كبيرة، وأنها ترى أن عدم قيام المجالس البلدية بتخصيص جهودها على الوظائف الصيفية، هو هدر للطاقات والأموال.

وأوضحت أن معدلات البطالة المرتفعة بين الشباب سببها إفتقارهم الى الخبرة.