Lazyload image ...
2015-06-29

الكومبس – ستوكهولم: أظهرت إحصاءات مدينة ستوكهولم أن عدد سكانها خلال العام الماضي زاد بمقدار 14300 شخصاً رغم أزمة السكن التي تعاني منها العاصمة وغالبية المدن السويدية.

وبحسب التلفزيون السويدي، فأن عدد سكان ستوكهولم يقترب الآن من مليون شخص، إذ تبلغ أعدادهم في الوقت الحالي 911989 شخصاً.

ووفقاً للأحصائيات، بلغ العدد الإجمالي للأشخاص الذين إنتقلوا للسكن في ستوكهولم 68368 شخصاً خلال العام الماضي 2014 مقابل 61721 شخصاً إختاروا مغادرة المدينة.

متوسطو العمر الأكثر سكناً في ستوكهولم

وأظهرت الإحصائيات أيضاً، أن معظم الأشخاص الذين يختارون البقاء في ستوكهولم هم من الذين تترواح أعمارهم بين 25-39 عاماً، فيما يختار الآباء والأمهات الجدد في الغالب مغادرة المدينة والإنتقال لسكن في بلديات أخرى، يسهل فيها الحصول على منزل أكبر.

وسجلت أكثر تنقلات السكن بين ستوكهولم وبقية البلديات التابعة لها، والأكثر تدفقاً للسكن فيها كانت في سولنا و Huddinge و Nacka.

وبلغت عدد الولادات في سولنا و Sundbyberg قرابة ضعف عدد الولادات في Danderyd، البلدية التي سجلت أقل عدد من الولادات خلال العام الماضي وبواقع 870 وليداً.