Lazyload image ...
2015-10-14

الكومبس – ستوكهولم: أظهر مسح قام به مركز Ipsos لإستطلاع الرأي، أن ثلث سكان ستوكهولم فقط يريدون فرض حضراً على التسول، بينما الأكثرية لا تريد ذلك.

وبينّ المسح الذي أجري بتكليف من صحيفة “داغنز نيهيتر”، أن ستة من أصل عشرة من مواطني ستوكهولم يعتقدون أنه يجب السماح بالتسول، فيما كانت إجابة واحد من أصل عشرة مستطلعين غير مؤكدة بهذا الخصوص.

وأوضح الإستطلاع أيضاً، أنه لا يوجد هناك إختلافات في المواقف بين الرجال والنساء في هذه القضية، في المقابل كانت نسبة كبار السن المؤيدين لفرض حظر على التسول أكبر من نسبتها لدى الأصغر سناً، وبمقدار 44 بالمائة عند كبار السن و 18 بالمائة عند الأصغر سناً.

ومن حيث التعاطف مع الأحزاب، فأن مؤيدي حزب سفاريا ديموكراتنا وحزب المحافظين كانوا الأكثر تأييداً لحظر التسول، وبنسبة 82 بالمائة لسفاريا ديموكراتنا و 47 بالمائة للمحافظين.

وفي المجموع، فأن 45 بالمائة من الذين جرى إستطلاع أرائهم ذكروا أنهم يعطون المال للمتسولين، في حين وجد 14 بالمائة أنه يمكن حل وضع المتسولين في ستوكهولم من خلال التبرع بالمال لهم.

وأظهرت غالبية المستطلعين، أنه ينبغي دعم المنظمات التي تساعد المتسولين سواء في رومانيا أو في السويد.

Related Posts