إضراب عام يشل حركة القطارات جنوب السويد
Published: 6/2/14, 11:50 AM
Updated: 6/2/14, 11:50 AM

الكومبس – سكونه: توقفت حركة القطارات عبر جسر Öresund جنوب السويد، بشكل كامل، صباح اليوم، بعد إضراب ما يقارب 250 سائق قطار، وعامل، ما أثر على أكثر من 75 ألف مسافر، وخاصة بين مالمو وكوبنهاغن.

الكومبس – سكونه: توقفت حركة القطارات عبر جسر Öresund جنوب السويد، بشكل كامل، صباح اليوم، بعد إضراب ما يقارب 250 سائق قطار، وعامل، ما أثر على أكثر من 75 ألف مسافر، وخاصة بين مالمو وكوبنهاغن.

ولم يعرف إلى متى قد يستمر الإضراب، الذي يعود سببه إلى صراع بين نقابة Seko ومشغل القطارات Veolia التي تحتكر خط Öresund. لأن المشغل (رب العمل) قام بتسريح 250 عامل، ليتمكن من إعادة توظيفهم ضمن شروط جديدة أسوأ من السابق، وترتبط أيضاً بعدد ساعات العمل، التي يحتاجها المشغل، مستغلاً أوقات العمل بأفضل شكل ممكن، بحسب النقابة.

وحاولت يوم أمس بعض الأطراف الوسيطة تقديم حل مشترك للطرفين، إلا أنهما تمسكا بموقفهما.

من جهتها قالت شركة Veolia إن حركة مرور موازية تسير، لكن ليست على جميع الخطوط، ومن الصعب إيجاد البديل في الوقت الحالي، ولذلك نصحت المسافرين باستخدام الحافلات أو السيارات، كما لم تستبعد استئناف المفاوضات مع النقابة.

وأثر الإضراب على حركة المسافرين بين العاصمة الدنماركية كوبنهاغن عبر مالمو ويوتوبوري، وفيكخو، وكالمار وكارلسكرونا، كما توقفت حركة القطار السريع التابع لشركة Veolia بين مالمو وستوكهولم، ومالمو وبرلين.

وبالنسبة للبدائل على جسر Öresund وضعت العديد من الشركات من الطرف الدنماركي، حافلات بديلة، بين Kastrup و محطة Hyllie في مالمو.

وتسيّر الشركة الحكومية SJ يومياً العديد من القطارات من ستوكهولم إلى كوبنهاغن، كما تَسير حركة السفن Helsingborg-Helsingør كالمعتاد.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

الكومبس © 2022. All rights reserved