Lazyload image ...
2015-08-07

الكومبس – سكونه: ألقيت قنبلة يدوية على شقة في منطقة Trelleborg الواقعة في أقصى جنوب السويد في مقاطعة سكونه، الليلة الماضية دون أن تتسبب في خسائر بشرية، حيث كانت إمراة فيها مع أطفالها أثناء وقوع الحادث.

وقالت المرأة لوكالة الإنباء السويدية، إن الإنفجار وقع بعد الساعة الواحدة من منتصف الليلة الماضية، وأنها كانت مستيقظة وفي المطبخ وقت وقوعه، موضحة أن القنبلة إنفجرت خارج النافذة في الفناء المجاور لشقتها.

وأضافت، رأيت ضوءاً ساطعاً وسمعت دوياً قوياً.

وكانت نوافذ الشقة قد تحطمت جراء الإنفجار، فيما لم تصاب المرأة وأطفالها الذين كانوا في الشقة بأي آذى.

وبحسب الشرطة، فأنها لم تسجل أية تهديدات ضد المرأة سابقا.

وقد جرى تطويق مكان الحادث من قبل الشرطة وخبراء القنابل، الذين قاموا بفحص مسرح الجريمة، فيما اخذت عينات من داخل الشقة لتحليلها وإنتظار نتائجها.

وكان إنفجار آخر قد وقع قبل يومين فقط في Trelleborg، حيث ألقيت قنبلة يدوية على مكتب الخدمات الإجتماعية في المنطقة.