Lazyload image ...
2013-08-22

الكومبس – ستوكهولم: إنتقدت جمعية المستهلكين السويدية سلسلة متاجر إيكا على البضاعة التي تحمل علامتها التجارية، لعدم معرفة مصدر تلك الأطعمة.

الكومبس – ستوكهولم: إنتقدت جمعية المستهلكين السويدية سلسلة متاجر إيكا ( ICA ) على البضاعة التي تحمل علامتها التجارية، لعدم معرفة مصدر تلك الأطعمة.

ووفقاً للإذاعة السويدية، فقد إرتفعت مبيعات متاجر ( ICA ) من البضاعة التي تحمل علامتها التجارية، اذ تشكل تلك البضاعة خُمس البضاعة المعروضة على رفوفها.

وقالت السكرتيرة العامة لجمعية المستهلكين السويدية يان بيتروفت، ان الطعام الذي يحمل ماركة إيكا ICA مجهول المصدر كما لا تُعرف الجهة الموفرة له. وما نقرأه على المنتج من إنه فقط مصنع لـ إيكا غير كافي ومن غير المقبول عدم كتابة الجهة التي يجري إستقدام الطعام منها.

وأضافت بيتروفت، إنه لا فرصة للمستهلك الراغب على سبيل المثال في دعم الإنتاج السويدي وشراءه البضاعة السويدية عند التسوق فعل ذلك مع هذا النوع من البضائع.

وخلال السنوات القليلة الماضية، إرتفعت مبيعات المنتجات التي تحمل العلامة التجارية لـ ICA وغيرها من سلسلة متاجر المواد الغذائية.

وفي التقرير نصف السنوي الذي أطلقته ICA، أمس الأربعاء، أوضح ان مبيعاتها خلال النصف الأول من العام الجاري 2013 حققت إرتفاعاً مسجلة نسبة 21.2 بالمائة، فيما سجلت للفترة نفسها من العام الماضي 2012 ما نسبته 20.2 بالمائة.

وإرجأت سبب هذه الزيادة الى إرتفاع مبيعاتها من البضاعة التي تحمل علامتها التجارية.

Related Posts