Lazyload image ...
2012-11-21

السويد – ستوكهولم : أظهرت أحدث دراسة أجرتها مصلحة الهجرة السويدية، بالتعاون مع الاتحاد الآوروبي، أن عدد الطلاب الذين يأتون الى السويد للدراسة في جامعاتها، أنخفض بشكل كبير بعد عام 2010. وذكرت أن أجور الدراسة، هي واحدة من أسباب هذا الإنخفاض. وتهدف الدراسة الى معرفة الأسباب التي أدت الى أنخفاض عدد الطلاب الدارسين من خارج دول الاتحاد الأوروبي، وكيف يمكن جذبهم الى السويد.

السويد – ستوكهولم : أظهرت أحدث دراسة أجرتها مصلحة الهجرة السويدية، بالتعاون مع الاتحاد الآوروبي، أن عدد الطلاب الذين يأتون الى السويد للدراسة في جامعاتها، أنخفض بشكل كبير بعد عام 2010. وذكرت أن أجور الدراسة، هي واحدة من أسباب هذا الإنخفاض. وتهدف الدراسة الى معرفة الأسباب التي أدت الى أنخفاض عدد الطلاب الدارسين من خارج دول الاتحاد الأوروبي، وكيف يمكن جذبهم الى السويد.

وجاءت الدراسة، بحسب مصلحة الهجرة السويدية في إطار الشبكة الآوروبية للهجرة ( EMN ). وكانت الجامعات والمعاهد السويدية طالبت في أيلول ( سبتمبر ) الماضي من الحكومة، زيادة الزمالات الدراسية للطلاب من خارج الاتحاد الاوروبي، لجذبهم الى الدراسة في البلاد، والاستفادة منهم بعدما يدخلون سوق العمل في بلدانهم الاصلية.

وقال بيرند باروسيل الذي عمل في الدارسة، إن عدد الطلاب الجدد القادمين من البلدان غير الآوروبية الذين حصلوا على إقامة في السويد، أنخفض بنسبة 52 % في عام 2011 مقارنة بعام 2010. وبحسب الارقام التي وردت في الدراسة فان 14 الف طالب حصل على رخصة الإقامة بغرض الدراسة في العام 2010، لكن هذا العدد انخفض الى 7 الآف فقط في العالم 2011. وأستمر الانخفاض في النصف الاول من العام الحالي.

للتعليق على الموضوع، يرجى النقر على " تعليق جديد " في الاسفل، والانتظار حتى يتم النشر. 

Related Posts