Foto: Mikael Fritzon / TT / kod 62360
Foto: Mikael Fritzon / TT / kod 62360
2020-04-15

الكومبس – ستوكهولم: أفادت وسائل إعلام محلية أن إحدى بلديات أوديفالا أوقفت العمل في دار للمسنين، لأن الموظفين لا يحصلون على معدات وقاية كافية للحماية من عدوى كورونا. حسب ما نقلت TT.

وبدأ سريان وقف العمل لحماية الموظفين، الذي يسمى في السويدية Skyddsstopp، في الساعة 14.30 بعد ظهر اليوم، كما أكد هنريك دينزلر مسؤول الاتصال في بلدية Väst.

ويعني “وقف العمل من أجل الحماية” أن يتوقف الموظفون عن أداء مهامهم حين يكونون عرضة للخطر.

وقالت رئيسة البلدية “إنه أمر رهيب أن يضع أصحاب العمل حياة الموظفين مقابل حياة كبار السن، إنهم يسهمون في نشر العدوى”.

وبعد توقف مماثل عن العمل في دار للمسنين بستوكهولم مؤخراً، فرضت بيئة العمل السويدية استخدام الكمامات في دور رعاية كبار السن.

Related Posts