Foto Fredrik Sandberg / TT 
   (أرشيفية)
Foto Fredrik Sandberg / TT (أرشيفية)

إصابة بالمتحور الجديد في يونشوبينغ.. والضغط يزداد على مستشفيات فيسترا يوتالاند

الكومبس – ستوكهولم: سجلت السويد 10 وفيات جديدة بكورونا خلال الساعات الـ24 الماضية، ليصل إجمالي الوفيات إلى 15 ألفاً و161 حالة.

وارتفع عدد الإصابات إلى مليون و207 آلاف و498 حالة، بزيادة 2639 إصابة عن أرقام أمس.

وفي أرقام التطعيم، تلقى 84 بالمئة من السكان فوق الـ12 عاماً جرعة واحدة من اللقاح على الأقل. في حين أخذ 79.1 بالمئة من السكان فوق الـ12 عاماً الجرعتين.

زيادة حادة في ستوكهولم

ويزداد انتشار عدوى كورونا بشكل حاد في ستوكهولم، وفق ما قال مسؤول الأطباء يوهان برات لداغينز نيهيتر.

وفي الفترة بين 23 و29 تشرين الثاني/نوفمبر، تأكدت إصابة 3452 شخصاً بكورونا في العاصمة. وهي زيادة كبيرة مقارنة بالأسبوع الذي سبقه، حين كان الرقم 1930 إصابة.

وقال برات إن السلطات الصحية في ستوكهولم تنتظر رد هيئة الصحة العامة بشأن التدابير الوطنية التي يمكن اتخاذها في حال زيادة انتشار العدوى، ولم يستبعد في الوقت نفسه فرض قيود محلية إن لزم الأمر.

تزايد المرضى في فيسترا يوتالاند

كما يتزايد انتشار العدوى في محافظة فيسترا يوتالاند. وقالت السلطات الصحية في بيان صحفي إن عدد المرضى الذين يحتاجون إلى العلاج في المستشفيات نتيجة كورونا آخذ في الازدياد أيضاً. وفق ما نقلت أفتونبلادت.

وصباح اليوم الأربعاء كان هناك 63 مريضاً بكورونا في المستشفيات، تسعة منهم في العناية المركزة. في حين كانت الأرقام المقابلة الأسبوع الماضي 45 شخصاً، اثنان منهم في العناية المركزة.

إصابة بأوميكرون في يونشوبينغ

أكدت محافظة يونشوبينغ اليوم إصابة شخص واحد بالمتحور الجديد “أوميكرون”، وهو شخص قدم من أحد البلدان التي حددتها هيئة الصحة العامة كمناطق خطر.

وقالت السلطات الصحية في بيان اليوم إن المصاب يعاني من أعراض خفيفة ولم يكن بحاجة إلى علاج في المستشفى.

وكانت ستوكهولم سجلت حالتي إصابة بالمتحور الجديد أمس. وقبلها سجلت محافظة سكونا أول إصابة.