Lazyload image ...
2014-06-06

الكومبس – ستوكهولم: تلقت مؤسسات الخدمات الاجتماعية في ستوكهولم، ويوتوبوري، ومالمو، وأوميو بلاغات حول سوء معاملة الأطفال، بشكل أكثر من المعتاد في الآونة الأخيرة.

الكومبس – ستوكهولم: تلقت مؤسسات الخدمات الاجتماعية في ستوكهولم، ويوتوبوري، ومالمو، وأوميو بلاغات حول سوء معاملة الأطفال، بشكل أكثر من المعتاد في الآونة الأخيرة.

ومن أكثر الحالات التي أثارت الرأي العام السويدي، هي قضية مقتل الطفلة يارا، والتي يُشتبه أنها قتلت على يد أقارب لها كان من المفترض أن يقوموا بحضانتها في كارلسكرونا، قبل أن يتم تشييعها يوم أمس.

وأثبتت التحقيقات ضعف التنسيق بين الشرطة والخدمات الاجتماعية، التي لم تتحرك للبلاغات التي تلقتها حول تعرض يارا لسوء المعاملة.

وبحسب وسائل الإعلام السويدية، فإن البلاغات المتعلقة بالأطفال تزداد عادة قبل العطلة الصيفية، لكن في العام الحالي، كانت النسبة أكثر من المعتاد.

Related Posts