Lazyload image ...
2014-05-09

الكومبس – ثقافة: أصبح الكتاب يشكل اهتمام القارئ العربي مجدداً بعد انحسار مستوى القراءة في الأعوام السابقة.

الكومبس – ثقافة: أصبح الكتاب يشكل اهتمام القارئ العربي مجدداً بعد انحسار مستوى القراءة في الأعوام السابقة.

واهتمت وزارات الثقافة والجهات المختصة بتنظيم فعاليات للتشجيع على القراءة بإعلان أسابيع "القراءة للجميع" كما في القاهرة، و "معرض الكتاب المستعمل" كما في الشارقة، بالإضافة إلى أمثلة مشابهة في لبنان والإمارات العربية المتحدة والمغرب وتونس.

وتتابع دوائر التوزيع والبيع في البلاد العربية بالتعاون مع مكتبة الشروق في القاهرة، رصد حركة الكتاب وتوزيعه، كما تتابع الكتب الأكثر مبيعاً ودراسة اهتمامات القارئ العربي.

وسجل هذا الأسبوع في مكتبات القاهرة اهتماماً متواصلاً بكتب التاريخ والأدب والترجمات.

وشهدت رواية غوانتانامو ليوسف زيدان إقبالاً كبيراً، والفيل الأزرق لأحمد مراد، ونادي السيارات لعلاء الأسواني، كما ان رائعة غابرييل جارسيا ماركيز "مائة عام من العزلة " لا تزال تحقق مبيعات عالية.

وتأتي روايات مثل "وش كسوف" لدعاء فاروق، ولحظة تاريخ لمحمد المنسي قنديل ، وعزازيل ليوسف زيدان، وقرية ظالمة لمحمد كامل حسين والرجال من بولاق والنساء من أول لفيصل إيهاب معوض، وعشت مرتين لحمدى قنديل، و فيرتيجو احمد مراد وقواعد العشق الاربعون لـ اليف شافاق، وثلاثية غرناطة لرضوى عاشور، لتحتل مراكزاً متقدمة في البيع والتداول والقراءة.

وكانت الكتب الأكثر مبيعا خلال شهر نيسان (إبريل) 2014، قد شهدت ارتفاعاً ملحوظا للعناوين التي أشارت اليها التقارير في مجال الأدب والترجمة، مع ملاحظة اقبال متزايد على كتب الرواية والتاريخ والمذكرات.

ويذهب الباحث محمود أدهم إلى القول "إن القارئ العربي لا يهرب من أزماته إلى القراءة، بل إنه يبحث عن جذور تلك الأزمات وأبعادها وحلولها في قراءات مختارة وردت في الإحصاءات الشهرية".

هذا ويهتم الاتحاد العربي للموزعين بأعداد تلك الإحصائيات ومتابعتها وقياس مستوى القراءة وتداول الكتاب في البلدان العربية.

Related Posts