Lazyload image ...
2014-05-14

الكومبس – ستوكهولم: كشف تقرير صادر عن وكالة الصحة العامة Folkhälsomyndigheten عن زيادة في نسبة السكتات القلبية والدماغية التي تصيب الشباب، مقابل انخفاضها لدى كبار السن.

الكومبس – ستوكهولم: كشف تقرير صادر عن وكالة الصحة العامة Folkhälsomyndigheten عن زيادة في نسبة السكتات القلبية والدماغية التي تصيب الشباب، مقابل انخفاضها لدى كبار السن.

وازدادت إصابة الرجال بأعمار 35-44 بالجلطات بنسبة 18%، والنساء بـ 16%، منذ منتصف تسعينات القرن الماضي، أي ما يقارب 380 شخص سنوياً.

وقالت Inger Helmerson من وكالة الصحة العامة في تصريحات صحفية: "إن زيادة الإصابة بالسكتات في هذا العمر مثير للقلق، وتؤدي غالباً إلى عواقب مفجعة للضحايا وأقاربهم، فهم غالباً يملكون أطفالاً وعائلات، لكن سبب الزيادة لا يزال غير واضح".

وبالنسبة لأعمار ما بين 45-64 ، انخفضت الإصابة بالجلطات بين الرجال، دون أن تخفض بين النساء.

أما الأشخص بأعمار 75-84 فإن الرقم لا يزال يقارب 8000 مصاب بالسكتة للمرة الأولى، حيث يصاب سنوياً ما مجموعه 25.500 شخص للمرة الأولى.

Related Posts