Lazyload image ...
2015-07-21

الكومبس – ستوكهولم: أظهر تقرير أعدته مؤسسة Skop لاستطلاعات الرأي أن نسبة السويديين الذين لديهم نظرة تشاؤمية حول الوضع في سوق العمل، أكثر من أولئك الذين يتوقعون بوجود مؤشرات إيجابية فيه.

وأوضح الاستطلاع أنه على الرغم من زيادة نسبة المتفائلين بتحسن أوضاع سوق العمل السويدي، إلا أن نسبة المتشائمين أكبر، ولاسيما في صفوف ناخبي أحزاب تحالف يمين الوسط المؤلفة من حزب المحافظين والوسط والشعب والمسيحي الديمقراطي.

وذكرت وكالة الأنباء السويدية TT أن 29.1 % من المشاركين في الاستطلاع يتوقعون خفض معدلات البطالة في العام المقبل، أي بزيادة قدرها 4.2 نقطة مئوية مقارنةً مع نسبة القياس الماضي الذي أجري خلال شهري شباط/ فبرابر و آذار/ مارس.

أما الأشخاص الذين يعتقدون بأن معدلات البطالة سترتفع خلال الفترة المقبلة فقد  بلغت نسبتهم حوالي 35.9 %، أي أقل بنحو 2.9 % مقارنةً مع الاستطلاع السابق.

وبين الاستطلاع أن مؤيدي تحالف الحمر- الخضر لديهم ثقة أكبر بأن معدلات البطالة ستنخفض خلال العام المقبل، في حين أن ناخبي تحالف يمين الوسط يعتقدون عكس ذلك، أي يتوقعون ارتفاع معدلات البطالة بشكل مضاعف في المستقبل.