(أرشيفية)
Foto Gunnar Lundmark / Svd / SCANPIX 
TT
(أرشيفية) Foto Gunnar Lundmark / Svd / SCANPIX TT
2.2K View

النائب يعتذر: هذا سيؤثر على ثقة الناس بي

الكومبس – ستوكهولم: استقال النائب عن حزب الاشتراكيين الديمقراطيين في البرلمان إنجه ستولغرين اليوم من منصبه ومهامه السياسية الأخرى بعد أن أوقفته الشرطة يقود سيارته تحت تأثير الكحول.

وكانت الشرطة أوقفت ستولغرين صباح السبت الماضي وأجرت له فحص الكحول فتبين وجود نسبة عالية في دمه، ما دفع الشرطة إلى سحب رخصة السياقة منه.

واليوم قرر النائب تقديم استقالته من منصبه في البرلمان وجميع مهامه الحزبية الأخرى.

وقال في بيان صحفي “آسف بشدة لما حصل وأعرف أنه سيؤثر على ثقة الناس بي”.

قيما قال أمين مظالم الحزب في سورملاند روجر لونغرين “جرى إيقافه في نقطة تفتيش تابعة للشرطة في نيشوبينغ، وسحبت الشرطة رخصة السياقة. هذا مؤسف، إنغه زميل جيد. نحن ندين تصرفه، لكننا لا ندينه كشخص”.

وأكد لونغرين أن النائب قدم استقالته بنفسه ولم يطلب منه أحد ذلك.

Related Posts