Lazyload image ...
2012-06-04

أظهرت نتائج آخر استطلاع للرأي أن المعارضة السويدية (يسار الوسط) بإمكانها تشكيل حكومة أغلبية في البرلمان وبسهولة لو جرت انتخابات اليوم.

أظهرت نتائج آخر استطلاع للرأي أن المعارضة السويدية (يسار الوسط) بإمكانها تشكيل حكومة أغلبية في البرلمان وبسهولة لو جرت انتخابات اليوم.

والزيادة الأكبر في التأييد حصل عليها الإشتراكيون الديمقراطيون بقفزة من 28% في استطلاع تشرين الثاني/نوفمبر 2011، إلى 37% الآن. ومعا فإن أحزاب يسار الوسط الثلاثة حصلت على تأييد أكثر من 51% من المستطلعة آراؤهم، مقارنة بـ 45% لحكومة يمين الوسط.

وأظهر الاستطلاع أيضاً بأن الديمقراطيين المسيحيين، وهم عضو في الحكومة، قد تراجع تأييدهم إلى 3.7%.

الاستطلاع الأخير قام به مكتب الإحصاء المركزي في السويد (SCB – Statistiska centralbyråns). يذكر أن استطلاعات الرأي الأخيرة سجلت صعودا ملحوظا في شعبية الحزب الاشتراكي الديمقراطي، بعد فترة هبوط شهدها الحزب على إثر تغيرات داخلية في قيادته.