Lazyload image ...
2012-07-14

الكومبس – تفتتح الأحد مباريات بطولة كأس غوثيا لكرة قدم الشباب في مدينة يوتيبوري غربي السويد في دورتها الثامنة والثلاثون. وتعتبر مباريات كأس غوثيا التظاهرة الكروية الأكبر في العالم لفئة الشباب، وسيشارك فيها هذه السنة أكثر من 1,600 فريق يضم 37,000 لاعب من 80 بلدا حول العالم.

الكومبس – تفتتح غدا الأحد مباريات بطولة كأس غوثيا لكرة قدم الشباب في مدينة يوتيبوري غربي السويد في دورتها الثامنة والثلاثون. وتعتبر مباريات كأس غوثيا التظاهرة الكروية الأكبر في العالم لفئة الشباب، وسيشارك فيها هذه السنة أكثر من 1,600 فريق يضم 37,000 لاعب من 80 بلدا حول العالم، من بينهم عدة دول عربية

وستبدأ المباريات فعليا يوم الإثنين 16 تموز/يوليو بحضور الأمير دانييل ممثلا عن العائلة الملكية في السويد. سكرتير عام كأس غوثيا، دينيس أنديرشون، قال بحسب بيان صحفي صادر عن منظمي البطولة: "نحن سعداء ونتشرف بأن الأمير دانيل مهتم بكأس غوثيا. المباريات بشكل أساسي تتمحور حول كرة القدم كأسلوب لخلق التفاهم بين الناس بغض النظر عن الجنسية واللون والدين والجنس أو الظروف الجسدية."

وخلال زيارته سيلتقي الأمير بلاعبين ومسؤولين من عدة بلدان مشاركة وسيستمع لشرح عن كيفية تطور المباريات منذ انطلاقتها في العام 1975 وحتى يومنا هذا. وسيختتم زيارته بحضور مباراة دولية ودية.

يذكر أنه في العام 2007 قامت الفيفا (FIFA) باعتبار كأس غوثيا "كأس العالم للشباب،" وفي العام 2010 أعتبرت هذه التظاهرة الكروية كواحدة من أكبر 12 إنجاز قيادي سويدي في العصر الحديث، وذلك من قبل مركز التجارة السويدي.

Related Posts