منوعات

اكتشاف طائر نادر..نصفه أنثى والنصف الآخر ذكر

: 12/28/23, 4:57 PM
Updated: 12/28/23, 4:58 PM
اكتشاف طائر نادر..نصفه أنثى والنصف الآخر ذكر

الكومبس – منوعة: كتشف أحد علماء الطيور الهواة طائر ثنائي الجنس في كولومبيا. فما يميز هذا الطائر؟ وماهي التفسيرات العلمية لهذه الظاهرة النادرة؟

عادة تنتشر طيور التناجر التي تتغذى على الثمار على نطاق واسع من جنوب المكسيك وحتى جنوب البرازيل ويبلغ طولها الأقصى بين 13 و 14 سنتمترا. يتميز الذكور منها باللون الأزرق والأخضر في حين لدى الأنثى ريش أخضر عشبي.

وتعتبر هذه هي المرة الأولى على الإطلاق التي يتم فيها ملاحظة مثل هذا الطائر ثنائي الجنس في بيئته الطبيعية. ويحدث مثل هذا التشوه الجيني، على سبيل المثال، عندما تنقسم البويضة بشكل غير صحيح ثم يتم تخصيبها بواسطة اثنين من الحيوانات المنوية. وقد تم اكتشاف هذه الظاهرة النادرة أيضا في عصافير الحمار الوحشي والقشريات والفراشات والحشرات الأخرى.

في الواقع، يعد هذا الطائر المثال الثاني فقط لطائر من فصيلة Honeycreeper ثنائي الجنس الموصوف في الأدبيات العلمية. وقد اكتشف الطائر الأول من هذا الصنف قبل أكثر من 100 عام، وكان أيضًا نصفه أزرق ونصفه أخضر ولكن على الجانبين المعاكسين

الصدفة تقود لهذا الاكتشاف

اكتشف عالم الطيور الهاوي جون موريلو هذا الطائر الاستثنائي في فيلاماريا بكولومبيا. و أظهر ذلك لعالم الطيور النيوزيلندي هاميش سبنسر من جامعة أوتاجو، الذي صادف أنه كان يقضي إجازته هناك.

ويوضح هاميش سبنسر في مجلة علم الطيور الميداني: “يمكن للعديد من مراقبي الطيور أن يقضوا حياتهم بأكملها دون أن يروا “جيناندرومورف” ثنائي الجانب في أي نوع من الطيور. هذه الظاهرة نادرة للغاية في الطيور، ولا أعرف أي أمثلة من نيوزيلندا على الإطلاق”.

ولحسن الحظ، قام عالم الطيور الهاوي جون موريللو بإعداد وحدة تغذية كان الطائر النادر للغاية يتردد عليها بانتظام لمدة عامين تقريبًا بين أكتوبر 2021 ويونيو 2023، حيث يزور وحدة التغذية بانتظام لمدة أربعة إلى ستة أسابيع، ثم يختفي لمدة ثمانية أسابيع تقريبًا.

طائر فريد ولكنه وحيد

هذا الطائر الفريد ثنائي الجنس، يختلف في أسلوب عيشه على غيره من الطيور. فهو يعيش في عزلة كبيرة.

ويوضح جون موريللو ذلك بالقول “كان الجيناندرومورف ينتظر عادة حتى تتركالطيور الأخرى مواقع التغذية قبل أن يأتي للتغذية بنفسه. وبشكل عام، كان يتجنب التفاعل مع غيره من الطيور، وكان الآخرون أيضًا يتجنبونه. لذلك يبدو أنه كان من غير المرجح أن تكوم فرصة للتكاثر.”

أعده للعربية: هشام الدريوش

ينشر بالتعاون مع DW

More about "منوعات"

Alkompis Communication AB 559169-6140 © 2024.