(أرشيفية)

Foto Fredrik Sandberg / TT
(أرشيفية) Foto Fredrik Sandberg / TT
2020-12-19

الكومبس – ستوكهولم: توقعت الأرصاد الجوية السويدية SMHI أنه لن تكون عطلة الميلاد هذا العام “بيضاء”، حيث سيهيمن طقس ملبد بالغيوم على أيام العطلة مع هطول أمطار أو أمطار ممزوجة بالثلوج في الجنوب، مع بعض الفرص لسطوع الشمس في الجزء الأوسط من البلاد وتساقط ثلوج خفيفة في أقصى الشمال.

وحسب SMHI سوف يستمر الهواء المعتدل في الأيام القادمة، وفي عشية عيد الميلاد والأيام اللاحقة لها، ستنخفض درجات الحرارة قليلاً، لكن لن يكون هناك تساقط للثلوج خلال عيد الميلاد، في أجزاء كبيرة من البلاد.

وستكون وفق الأرصاد الجوية، درجات الحرارة خلال هذا الموسم، أعلى من المعدل الطبيعي، كما تقول ليني رين، خبيرة الأرصاد الجوية في SMHI ، إلى وكالة TT.

وأما في عطلة نهاية هذا الأسبوع، سيتحرك هواء معتدل فوق البلاد مع تساقط ثلوج خفيفة في أقصى الشمال.

وستهيمن السحب على السماء مع هطول أمطار خفيفة في بعض المناطق.

وسيستمر الطقس المعتدل بعد عطلة نهاية الأسبوع في حين سيشهد يوم الثلاثاء ضغطاً جوياً منخفض فوق الأجزاء الوسطى من البلاد، مع هطول أمطار في الجنوب وتساقط للثلوج فوق شمال غرب سفيلاند وأجزاء من جنوب نورلاند، ثم يستمر تساقط الثلج شمالاً خلال يوم الأربعاء.

 من ناحية أخرى، سيخلف هذا الضغط المنخفض، درجات حرارة متدنية قليلاً، قد تصل إلى الصفر مئوية في المناطق ما بين غوتالاند وسفيلاند.

أما في الشمال، ستكون درجة الحرارة تحت الصفر، وفي الجنوب فوق ذلك.

وعشية عيد الميلاد، سيمر ضغط منخفض جديد جنوب السويد، مما يتسبب في هطول أمطار على جنوب غوتالاند، من الممكن أن تتحول جزئيًا إلى أمطار ممزوجة بالثلوج، خاصة فوق سمولاند.

وفي أقصى الشمال، سيكون الجو ملبدًا بالغيوم مع تساقط ثلوج خفيفة، ولكن في باقي أنحاء البلاد، وخاصة في فارملاند ودالارنا وفاسترنورلاند، قد تكون هناك فرصة كبيرة لسطوع الشمس.

وفي يوم عيد الميلاد، ستشهد مناطق عدة، موجة من الهواء البارد بدرجة حرارة سالبة أو درجات تقترب من الصفر. وسيكون الجو ملبدًا بالغيوم، مع احتمال تساقط ثلوج خفيفة.

ووفق الأرصاد الجوية، سيستمر الطقس البارد قليلاً، على الأقل حتى 28 ديسمبر القادم، على الرغم من أنه أكثر دفئًا من المعتاد لهذا الموسم.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر