(أرشيفية)
Foto: Svenska nationella seismiska nätet / Handout / 
TT
(أرشيفية) Foto: Svenska nationella seismiska nätet / Handout / TT
2.5K View

الكومبس – ستوكهولم: حدثت هزة أرضية خلال الليلة الماضية في منطقة Valdemarsvik جنوب شرق السويد. وقال خبراء الزلازل في جامعة أوبسالا إن الهزة كانت بقوة 2.2 درجة على مقياس ريختر. وهي أكبر هزة في المنطقة منذ 2009.

وقال خبير الزلازل في جامعة أوبسالا بيورن لوند لـSVT إن الهزة وقعت في الساعة 00.51 ليلاً.

وأضاف “إنه أمر غير عادي في جنوب شرق السويد. فالمنطقة غير نشطة زلزالياً. وللعثور على هزة أكبر من 2.2 هنا، علينا العودة إلى العام 2009”.

السكان شعروا بالهزة

وقال يوهان فاستيبو أحد سكان المنطقة بين فالديمارسفيك وغوسوم “استيقظ جيراني الليلة الماضية على اهتزاز المنزل بأكمله”.

وعن سبب حدوث الهزة، قال لوند “إنها مصادفة أن يحدث ذلك الآن. التوترات الأرضية تراكمت ثم حدث صدع صغير لم يتمكن من تحمل الحركة السريعة. في جنوب شرق السويد لدينا حركة بطيئة لذلك لا تسجل اهتزازات عادة”.

ووفقاً للوند، فإن الهزة التي بلغت قوتها 2.2 درجة ليست قوية جداً.

وقال لوند “في المتوسط وقعت 17 هزة فوق 2.2 درجة في السويد خلال السنوات الأخيرة، لكنه أمر غير عادي في هذه المنطقة بالذات”.

وأضاف لوند أن دوياً سمع على بعد ميلين إلى ثلاثة أميال من مركز الهزة بسبب تصدع في قشرة الأرض.

وكانت هزة أرضية أخرى بقوة 2.6 درجة ضربت، فجر السبت الماضي، مناطق بمحافظة فيستربوتين شمال السويد.

Related Posts