Lazyload image ...
2012-06-19

أصدر العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز، أمس، أمرا ملكيا بتعيين صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبد العزيز وليا للعهد ونائبا لرئيس مجلس الوزراء، إلى جانب احتفاظه بمنصبه كوزير للدفاع

أصدر العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز، أمس، أمرا ملكيا بتعيين صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبد العزيز وليا للعهد ونائبا لرئيس مجلس الوزراء، إلى جانب احتفاظه بمنصبه كوزير للدفاع، وذلك خلفا لولي العهد السعودي الراحل الأمير نايف بن عبد العزيز الذي وافته المنية قبل يومين.

فيما تم تعيين الأمير أحمد بن عبد العزيز وزيرا للداخلية، وهو نفس المنصب الذي كان يشغله أيضا الأمير نايف بن عبد العزيز.

ونشرت وكالة الأنباء السعودية أمر ملكي من العاهل السعودي جاء فيه : بعد الاطلاع على النظام الأساسي للحكم الصادر بالأمر الملكي ونظام مجلس الوزراء ونظام هيئة البيعة وبناءً على ما تقتضيه المصلحة العامة.. "فقد اخترنا صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبد العزيز ولياً للعهد وأمرنا بتعيين سموه نائباً لرئيس مجلس الوزراء وزيراً للدفاع "، كما أصدر العاهل السعودي أمرا ملكيا آخر بتعيين الأمير أحمد بن عبدالعزيز وزيرا للداخلية.

وولد الأمير سلمان بن عبد العزيز آل سعود في 31 ديسمبر 1935، وهو واحد من "السديريين السبعة" وهو اسم يطلق على سبعة من أبناء الملك عبد العزيز بن سعود من زوجته حصة بنت أحمد السديري.

تلقى تعليمه المبكر في مدرسة الأمراء بالرياض التي أنشأها الملك عبدالعزيز – رحمه الله – لتعليم أبنائه، وكان يديرها الشيخ عبدالله خياط خطيب وإمام المسجد الحرام ، حيث درس فيها العلوم الدينية والعلوم الحديثة وختم القرآن الكريم كاملاً في هذه المدرسة.

يحظى العمل الإنساني باهتمام سموه ومنذ عام 1956م ترأس سموه عدداً من اللجان والهيئات الرئيسية والمحلية لجمع التبرعات لمساعدة المحتاجين والمتضررين من السيول والزلازل والكوارث في العالمين العربي والإسلامي ودعم قضايا العالم الإسلامي ومناصرة المسلمين في كل مكان.

ومن ضمن الجمعيات والهيئات التي رأسها: هيئة تطوير الرياض ومكتبة الملك فهد الوطنية واللجنة العليا للاحتفال بمناسبة مرور مائة عام على تأسيس المملكة العربية السعودية.