الإتحاد الأوربي: صورة مظلمة عن العنف ضد المرأة في أوربا
Published: 3/6/14, 12:01 PM
Updated: 3/6/14, 12:01 PM

الكومبس – ستوكهولم: أوضح مسح شامل لمكتب الحقوق في الإتحاد الأوربي ان العنف ضد المرأة يجري على نطاق واسع في جميع أنحاء أوربا، والسويد هي من بين الدول البارزة في ذلك.

الكومبس – ستوكهولم: أوضح مسح شامل لمكتب الحقوق في الإتحاد الأوربي ان العنف ضد المرأة يجري على نطاق واسع في جميع أنحاء أوربا، والسويد هي من بين الدول البارزة في ذلك.

وجرى في المسح، لقاء 42000 إمرأة أوربية، تراوحت أعمارهن بين 18-74 عاماً، وخلصت إجابتهن الى ان إمرأة من بين ثلاثة تعرضت مرة واحدة على الأقل للعنف او الإغتصاب الجنسي.

ومن بين ما أظهره المسح أيضاً، ان رُبع النساء اللواتي جرى إستجوابهن تعرضن للضرب من قبل شركائهن في العيش، فيما تعرضت إمرأة من بين كل عشرين الى الإغتصاب.

وبحسب المسح، فإن العنف ضد المرأة في الدنمارك هو الأكثر إنتشاراً. وليست السويد بالبعيدة كثيراً عن ذلك، اذ إن كلاهما يبتعدان كثيراً عن المتوسط الأوربي في العنف الذي تتعرض له النساء، كما أنهما تصدرتا قائمة أكثر الدول التي تتعرض فيها النساء للتحرش الجنسي.

وتفسر Joanna Goodey أحد معدّي المسح، تلك الحالة الى ان نساء الدول الإسكندنافية، يخرجن كثيراً للعمل في البيئات التقليدية التي يعمل فيها الرجال، مقارنة ببقية البلدان، حيث تبقى النساء في المنزل.

وعبر مكتب الحقوق الأوربي عن دهشته من النتائج التي خلص اليها المسح، لافتاً الى إنه من غير المقبول ان تتعرض النساء لمثل هذا العنف.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

الكومبس © 2022. All rights reserved