Lazyload image ...
2012-10-12

الكومبس – قررت لجنة نوبل في أوسلو منح جائزة نوبل 2012 للسلام إلى الإتحاد الأوروبي. وأوضح ثوربيورن ياغلاند رئيس اللجنة الذي قرأ القرار أمام الصحفيين قبل ظهر اليوم الجمعة إن الإتحاد الأوروبي يعمل منذ أكثر من ستة عقود من أجل أرساء السلام والديمقراطية وتحقيق المصالحة والدفاع عن حقوق الإنسان في أوروبا" 

الكومبس – قررت لجنة نوبل في أوسلو منح جائزة نوبل 2012 للسلام إلى الإتحاد الأوروبي. وأوضح ثوربيورن ياغلاند رئيس اللجنة الذي قرأ القرار أمام الصحفيين قبل ظهر اليوم الجمعة إن الإتحاد الأوروبي يعمل منذ أكثر من ستة عقود من أجل أرساء السلام والديمقراطية وتحقيق المصالحة والدفاع عن حقوق الإنسان في أوروبا" 

وجاء في الإعلان أن لجنة نوبل للسلام منحت الجائزة خلال فترة ما بين الحربين العالميتين إلى عدة أشخاص عملوا من أجل تحقيق المصالحة بين ألمانيا وفرنسا و منذ العام 1945، أصبحت المصالحة حقيقة واقعة. والحرب بين ألمانيا وفرنسا بات اليوم أمرا لا يمكن تصوره.

واعتبرت لجنة نوبل أن المساعي الناجحة للإتحاد الأوروبي من أجل السلام والمصالحة ساهم في استقرار الدول الأوروبية وتغيير القارة التي كانت مسرحا للحروب إلى قارة للسلام والأمن.

وعن تأثير منح الجائزة إلى الإتحاد الأوروبي، استبعد رئيس لجنة نوبل للسلام ثوربيورن ياغلاند احتمالات حدوث تأثير مباشر على مزاج الرأي العام في اتجاه انضمام النرويج إلى الإتحاد الأوروبي

يذكر أن جائزة نوبل للسلام ذهبت العام الماضي إلى الصحفية والناشطة اليمنية توكل كرمان ورئيسة ليبيريا إلين جونسون-سيرليف والناشطة الحقوقية الليبيرية ليما جوبي.

وقد تم منح جائزة نوبل للسلام منذ العام 1901، وحتى الآن 124 شخص منهم منها 15 إمرأة. وأحدثت لجنة نوبل النرويجية عام 2009 مفاجأة عندما منحت باراك أوباما الجائزة دون أن تختبر سياساته كرئيس منتخب حديثا للولايات المتحدة

Related Posts