Lazyload image ...
2014-04-28

الكومبس – ستوكهولم: أعلنت قوات الدفاع السويدية الإفراج عن المراقب السويدي توماس يوهانسون الذي كان محتجزاً في اوكرانيا، لأسباب ص

الكومبس – ستوكهولم: أعلنت قوات الدفاع السويدية الإفراج عن المراقب السويدي Thomas Johansson الذي كان محتجزاً في اوكرانيا، لأسباب صحية.

وكان يوهانسون ضمن مجموعة المراقبين العسكريين التابعين لمنظمة الأمن والتعاون الذين جرى إحتجازهم من قبل مسلحين موالين لموسكو شرقي أوكرانيا، الجمعة الماضية.

وقال المسؤول الإعلامي لقوات الدفاع ماتياس روبرتسون، إنهم تلقوا نبأ الإفراج عن يوهانسون بالهاتف، موضحاً بأنه لا يستطيع الإفصاح عن المزيد من التفاصيل بشأن الإفراج، لوجود سبعة مراقبين آخرين لا زالوا قيد الإحتجاز.

وإستقل المراقب السويدي يوهانسون والعضوين في منظمة الأمن والتعاون اللذين تفاوضا حول إطلاق سراحه السيارة التي حملت لافتة المنظمة دون ان يدلوا بأية تعليقات للصحفيين الحاضرين.

وتعليقاً على نبأ إطلاق سراح يوهانسون، كتب وزير الخارجية السويدي كارل بيلدت في موقع تويتر: أنها واحدة من أفضل المكالمات الهاتفية التي وصلت منذ فترة طويلة، شاكراً جميع من ساعد في إطلاق سراحه.

وكان مسلحون موالون لروسيا، إحتجزوا سبعة ممثلين عن منظمة الأمن والتعاون في أوربا وخمسة من أفراد الجيش الأوكراني، الجمعة الماضية، حيث جرى إتهام المراقبين بأنهم "جواسيس" يعملون لصالح حلف شمال الأطلسي الناتو.

Related Posts