Lazyload image ...
2015-05-13

الكومبس – ستوكهولم: قدمت المفوضية الأوروبية في بروكسل اقتراحاً جديداً، يتضمن إقرار استراتيجية تلزم جميع الدول الأوروبية باستقبال اللاجئين.

ويأتي هذا الاقتراح بعد كوارث غرق المهاجرين في مياه البحر الأبيض المتوسط، خلال محاولتهم الوصول إلى أوروبا عن طريق قوارب الموت.

وذكرت وسائل الإعلام أن الاتحاد الأوروبي كان يعتمد في معاملة اللاجئين وفق مبدأ ضرورة تقديم طلب اللجوء في أول بلد يصل إليه اللاجئ، ولذلك فإنه يسعى حالياً لوضع نظام يخفف الضغط على اليونان وإيطاليا.

وتشمل استراتيجية المفوضية الأوروبية الجديدة توزيع 20 ألف لاجئ بين دول الاتحاد، اعتماداً على أسس مشتركة منها عدد السكان وإجمالي الناتج المحلي ومستوى البطالة في كل دولة، فضلًا عن سجلها في استضافة طالبي اللجوء.

وأبدت السويد وألمانيا موافقتها على الاقتراح، إلا أن هنغاريا أعلنت عن رفضها القاطع للمقترح، في حين طالبت كل من بريطانيا والدنمارك إيرلندا إدراج بند يتعلق بضرورة أن يكون أي قرار بشأن اللاجئين على أساس اختياري.

ومن المتوقع أن يتم إقرار هذا الاقتراح في نهاية العام الجاري.