Foto: Anders Wiklund / TT
Foto: Anders Wiklund / TT
2021-04-18

الكومبس – أخبار السويد: لا تزال الرعاية الصحية في مقدمة القضايا التي تشغل بال الناخبين السويديين، وفق استطلاع جديد للرأي تليها قضيتا “القانون والنظام” و”الهجرة والاندماج”.

ويظهر الاستطلاع، الذي أجراه مركز نوفوس ونشرت نتائجه اليوم، أن الحزب الديمقراطي الاشتراكي بقي يتمتع بـ “أفضل سياسة” في ستة من أهم عشر قضايا للناخبين.

حيث يعتبر غالبية الناخبين، أن الديمقراطيين الاشتراكيين، لديهم أفضل سياسة في مجال الرعاية الصحية، بينما حزب المحافظين هو الأفضل في قضايا القانون والنظام، وديمقراطي السويد، الأفضل في قضايا الهجرة والاندماج، وفقًا لاستطلاع نوفوس.

كما أظهر الاستطلاع، تراجع حزب الوسط في قضية المناخ، بعد أن كان منذ (2018)، لديه أعلى ثقة في قضية البيئة والمناخ من بين الأحزاب البرجوازية، ليحل محله في هذه القضية حزب المحافظين.

ويشترك حزب الوسط، الآن، في المركز الثالث مع الاشتراكي الديمقراطي حول من لديه أفضل سياسة في مجال البيئة / المناخ.

وبالتأكيد، يتربع حزب البيئة، أولا، في هذا المجال، وفقًا لمسح نوفوس.

وخسر الليبراليون، ترتيبهم من حيث ثقة الناخبين فيهم، بقضية التعليم والمدرسة، بعد أن كان الحزب الليبرالي يحتل المرتبة الثانية خلف الاشتراكي الديمقراطي، وحل محلهم في هذا الترتيب، حزب المحافظين.

من جهة أخرى، لا يزال حزب ديمقراطي السويد هو الحزب الأكثر شعبية في قضايا الهجرة والاندماج، يأتي بعدهم الاشتراكي الديمقراطي، فيما حل المحافظون ثالثا.