Lazyload image ...
2012-12-09

الكومبس – وكالات: أعلنت المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة، السبت، أن عدد اللاجئين السوريين الفارين من أعمال العنف في بلادهم إلى العراق تجاوز 63 ألفا، لجأ معظمهم إلى إقليم كردستان الشمالي.

الكومبس – وكالات: أعلنت المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة، السبت، أن عدد اللاجئين السوريين الفارين من أعمال العنف في بلادهم إلى العراق تجاوز 63 ألفا، لجأ معظمهم إلى إقليم كردستان الشمالي.

ونقلت وكالة أصوات العراق عن تقرير المفوضية أن "عدد اللاجئين السوريين المسجلين في العراق بلغ 63 ألفا و496 شخصا حتى الخامس من كانون الاول/ ديسمبر الجاري".

وبحسب التقرير فإن "معبر القائم الحدودي في محافظة الأنبار غربي العراق لا يزال مغلقا ويسمح بالدخول عبره فقط للحالات الطارئة، بينما يبقى منفذا الوليد (غرب) وربيعة (شمال) مفتوحين أمام اللاجئين".

وأشار التقرير أيضا إلى أن "40362 لاجئ موجودون في محافظة دهوك في إقليم كردستان شمالي البلاد، و11181 لاجئ في محافظة أربيل و3000 في محافظة السليمانية، وهناك 8852 لاجئا سوريا في منطقة القائم التابعة لمحافظة الأنبار التي تشترك مع سوريا بحدود هي الأطول مقارنة بباقي محافظات العراق".

في المقابل، سجلت المنظمة "عودة 1389 لاجئا عراقيا من سوريا بين 29 نوفمبر والخامس من كانون الاول/ ديسمبر". وبحسب المنظمة فإن "عدد اللاجئين العراقيين الذين سجلت عودتهم منذ يوليو الماضي من سوريا إلى العراق أصبح 58213 بينهم 6000 عادوا جوا".

وكانت سوريا قبل اندلاع النزاع فيها تضم أكبر عدد من اللاجئين العراقيين الذين فروا من بلادهم إبان اندلاع العنف الطائفي عام 2006.

Related Posts