Lazyload image ...
2012-06-27

يواجه المنتخب البرتغالي،اليوم، مهمة صعبة عندما يلتقي نظيره الأسباني بطل العالم وبطل أوروبا في الدور قبل النهائي ببطولة كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم (يورو 2012) المقامة ببولندا وأوكرانيا.. وسيكون البرتغاليون مطالبين بتحقيق ما لم يستطع أي منتخب آخر تحقيقه منذ عام 2006 كي يتأهلوا إلى الدور النهائي.

يواجه المنتخب البرتغالي،اليوم، مهمة صعبة عندما يلتقي نظيره الأسباني بطل العالم وبطل أوروبا في الدور قبل النهائي ببطولة كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم (يورو 2012) المقامة ببولندا وأوكرانيا.. وسيكون البرتغاليون مطالبين بتحقيق ما لم يستطع أي منتخب آخر تحقيقه منذ عام 2006 كي يتأهلوا إلى الدور النهائي.

ولم تهتز شباك المنتخب الأسباني في أدوار خروج المهزوم بالبطولات الكبيرة منذ كأس العالم 2006 بألمانيا والتي شهدت هزيمته أمام نظيره الفرنسي 1/3 في دور الستة عشر.

وكان نجم المنتخب الفرنسي السابق زين الدين زيدان هو صاحب آخر هدف سكن شباك المنتخب الأسباني في الأدوار الفاصلة بالبطولات الكبرى، حيث سجل هدفا في الوقت القاتل من مباراة دور الستة عشر بمونديال 2006.

وبعدها اعتزل زيدان، وحافظ حارس مرمى المنتخب الأسباني إيكر كاسياس على شباكه نظيفة طوال ثماني مباريات في أدوار خروج المهزوم بالبطولات الكبرى.

وفي مباراة اليوم، وبعد ستة أعوام تماما من هدف زيدان، سيسعى المنتخب البرتغالي إلى تحقيق ما أخفق كل المنتخبات في تحقيقه طوال هذه الفترة حيث يأمل في اختراق الدفاع الصلب للمنتخب الأسباني وهز شباكه في المباراة المقررة في استاد "دونباس أرينا" بمدينة دونيتسك.

ويلتقي المتأهل من المنتخبين إلى الدور النهائي مع الفائز في المباراة الأخرى بالدور قبل النهائي التي تجمع بين المنتخبين الألماني والإيطالي بعد غد الخميس في العاصمة البولندية وارسو.

وقال كريستيانو رونالدو نجم المنتخب البرتغالي وفريق ريال مدريد الأسباني "هدفنا هو التأهل للنهائي. نعرف أننا سنواجه فريقا مذهلا في الدور قبل النهائي، ولكن كل شيء وارد".

وكانت أول مباراة جمعت بين المنتخبين الأسباني والبرتغالي في عام 1921 وقد انتهت بفوز المنتخب الأسباني 3/1.

وبعدها التقى المنتخبان 33 مرة أخرى فازت خلالها أسبانيا في 16 مباراة وحققت البرتغال سبعة انتصارات، وتعادل الفريقان 12 مرة.

ويضم المنتخب البرتغالي بين صفوفه عددا من اللاعبين المحترفين في الأندية الأسبانية، من بينهم رونالدو وبيبي وفابيو كوينتراو لاعبو ريال مدريد، ويتوقع أن يواجهوا أربعة من زملائهم بالفريق الملكي في المباراة.

ويتوقع أن يعتمد المنتخب البرتغالي بشكل كبير على نجمه رونالدو الذي سجل جميع الأهداف الثلاثة للفريق في مباراتيه الماضيتين ، حيث قاد البرتغال للفوز على هولندا 2/1 في دور المجموعات وعلى التشيك 1/ صفر في دور الثمانية.

ويعد رونالدو، الحائز على جائزة أفضل لاعب في العالم عام 2008، اللاعب صاحب أكبر عدد من التسديدات على المرمى في البطولة الحالية حتى الآن.

ولكن كي يتمكن من التسديد، يجب أن يساعده زملاءه بالمنتخب من خلال الاستحواذ على الكرة.