Lazyload image ...
2012-11-05

الكومبس – إلتقى النائب مصطفى البرغوثي الامين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية وفدا برلمانيا سويديا عالي المستوى يرافقه المستشار السياسي لرئيس الوزراء السويدي:

ودعا النائب مصطفى البرغوثي الاحزاب السويدية الى العمل من اجل حمل السويد على التصويت الى جانب طلب فلسطين العضوية في الامم المتحدة.

الكومبس – إلتقى النائب مصطفى البرغوثي الامين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية وفدا برلمانيا سويديا عالي المستوى يرافقه المستشار السياسي لرئيس الوزراء السويدي
ودعا النائب مصطفى البرغوثي الاحزاب السويدية الى العمل من اجل حمل السويد على التصويت الى جانب طلب فلسطين العضوية في الامم المتحدة.
واطلع البرغوثي الوفد السويدي على مخاطر الاوضاع في الاراضي الفلسطينية جراء الانتهاكات الاسرائيلية المتمثلة بالاستيطان والتهويد والقتل وانفلات المستوطنين ومصادرة الاراضي.
واكد النائب مصطفى البرغوثي ان ما تقوم به اسرائيل من اجراءات تعسفية يدمر خيار الدولة الفلسطينية المستقلة. وشرح للوفد مخاطر منظومة الفصل العنصري التي انشاتها اسرائيل في الاراضي الفلسطينية.
وأضاف البرغوثي أن الحكومة الإسرائيلية تسابق الزمن من اجل فرض الحقائق على الأرض من خلال نهب ومصادرة الأراضي وتوسيع المستوطنات و جدار الفصل العنصري وتقطيع أوصال الأراضي الفلسطينية 
مشيرا إلى أن ما يجري في القدس هو تطهير عرقي يتمثل في الاستيلاء على منازل المواطنين والتضييق على سكان القدس وعزل المدينة وحصارها.

واشار النائب مصطفى البرغوثي الى ان اسرائيل لاتريد السلام بل تسعى الى تحويل فكرة الدولة الفلسطينية كاملة السيادة الى حكم ذاتي هزيل على كانتونات في اطار ما يسمى بالدولة ذات الحدود المؤقتة.
واكد النائب البرغوثي اهمية النضال الشعبي الجماهيري ضد الجدار والاستيطان واهمية الاسناد له من خلال حركة التضامن الدولية.
كما اطلع البرغوثي الوفد على ما تواجهه المقاومة الشعبية من اعتداءات وخروقات لحقوق الانسان من قبل الاحتلال.
وقال النائب مصطفى البرغوثي انه لايمكن ردع الحكومة الاسرائيلية وحملها على وقف الاستيطان سوى عبر فرض عقوبات ومقاطعة عليها

وكالات