Lazyload image ...
2015-07-06

الكومبس – ستوكهولم: صَوّت البرلمان الهنغاري (المجري)، اليوم الاثنين، بالموافقة على تشديد قوانين اللجوء في البلاد، منها الشروع ببناء سياج، مثير للجدل، على طول الحدود مع صربيا، أي ما يقارب 18 ميل، لوقف تدفق المهاجرين إليها.

وكان السياج المزمع إقامته، قد تلقى انتقادات شديدة من قبل وزير الخارجية الصربي.

وبحسب التشريعات القانونية التي وافق عليها البرلمان الهنغاري، فإن المدة اللازمة لطلب اللجوء أصبحت أقصر، ما يسرّع من عمليات طرد اللاجئين، وخاصة القادمين من سوريا والعراق وأفغانستان، والذين عبروا دولاً “آمنة” للوصول إلى هنغاريا.

ووفقاً لوكالة الأنباء السويدية فإن أكثر من 60 ألف لاجئ وصل إلى هنغاريا، منذ مطلع العام الجاري وحتى الآن، وصل جميعهم تقريباً عبر صربيا، حيث طلب العديد منهم اللجوء في هنغاريا، لكنهم سافروا لاحقاً إلى دول أوروبية أخرى.


الصورة تعبيرية – Foto: Orin Zebest

Related Posts