Lazyload image ...
2012-06-04

أعلنت نيجيريا الحداد العام في البلاد لمدة ثلاثة أيام بعد تحطم طائرة ركاب نيجيرية، يوم أمس. وقالت هيئة الطيران المدني النيجيرية إنه لا يوجد ناجون من بين ركاب الطائرة البالغ عددهم 150 شخصا.

أعلنت نيجيريا الحداد العام في البلاد لمدة ثلاثة أيام بعد تحطم طائرة ركاب نيجيرية، يوم أمس. وقالت هيئة الطيران المدني النيجيرية إنه لا يوجد ناجون من بين ركاب الطائرة البالغ عددهم 150 شخصا. ولم يعرف بعد سبب تحطم على اثر اصطدامها بمباني في لاغوس، أكبر المدن النيجيرية.

ولم يبد على الطائرة، التابعة لشركة دانا اير في رحلة من العاصمة ابوجا الى لاغوس، أنها هوت بمقدمتها بل هبطت مستوية على مباني في المنطقة لتستقر في مطبعة تجارية، ما يفسر أن كل الضحايا من الركاب وليس بينهم مدنيين بسبب عطلة نهاية الأسبوع.

وقال موقع الشركة على الانترنت إنها تشغل طائرات بوينغ من طراز MD-83 في رحلات إلى المدن النيجيرية من مطار مورتالا محمد الذي يعد نقطة التقاء هامة في غرب أفريقيا وشهد مرور 2.3 مليون راكب عام 2009.

وأشار الموقع المذكور أنه في 11 من الشهر الجاري حدث خلل تقني في طائرة تابعة لشركة دانا اير ـ ربما كانت الطائرة المنكوبة ذاتها ـ وأجبرت على الهبوط الاضطراري في لاغوس.