Lazyload image ...
2015-04-22

الكومبس – ستوكهولم: ستحصل وزيرة الخارجية السويدية مارغوت فالستروم على مقعد في اللجنة التنفيذية للحزب الديمقراطي الإشتراكي الذي تنتمي إليه، وذلك في نهاية شهر آيار / مايو القادم.

ورغم المكانة البارزة والمؤثرة التي تتمتع بها فالستروم بين وزراء السويد، إلا أنها لم تكن حتى الآن ضمن اللجنة التنفيذية التي تقود الديمقراطي الإشتراكي.

وذكرت صحيفة “داغنس نيهتر”، أن فالستروم ستحل محل أوربان آهلين الذي عُيّن رئيساً لمجلس النواب، الخريف الماضي.

وآخر مرة كانت فيها فالستروم عضوة في اللجنة التنفيذية للحزب كانت في آواخر العام 1990.

وبرزت فالستروم بين وزراء الحكومة السويدية التي جرى إنتخابها في أيلول / سبتمبر الماضي، بمواقفها القوية والواضحة، ومن أبرزها اعلانها إعتراف السويد بفلسطين كدولة وتصريحاتها بشأن حقوق الإنسان في المملكة العربية السعودية التي أدت الى وقوع أزمة دبلوماسية بين البلدين، جرى تلافيها لاحقاً.