الحزب الديمقراطي الاشتراكي يركّز على المدارس والعمل في ميزانية الربيع المقترحة
Published: 4/28/14, 7:18 PM
Updated: 4/28/14, 7:18 PM

الكومبس – ستوكهولم: يسعى الحزب الديمقراطي الاشتراكي المعارض إلى التركيز على المدارس والعمل في ميزانية الربيع المقترحة التي قدمها، موضحاً أنه يريد تخصيص مبلغ 775 مليون كرون، لتقليل حجم التجمعات الطلابية في المدارس، اعتباراً من فصل الخريف القادم.

الكومبس – ستوكهولم: يسعى الحزب الديمقراطي الاشتراكي المعارض إلى التركيز على المدارس والعمل في ميزانية الربيع المقترحة التي قدمها، موضحاً أنه يريد تخصيص مبلغ 775 مليون كرون، لتقليل حجم التجمعات الطلابية في المدارس، اعتباراً من فصل الخريف القادم.

وذكرت المتحدثة باسم السياسة الإقتصادية للحزب "ماجدالينا أندرشون" أثناء تقديمها لميزانية الحزب خلال مؤتمر صحفي، عقد في مبنى البرلمان السويدي، أن من بين الإستثمارات الكبرى التي يركز عليها الحزب في ميزانيته، تخصيص المزيد من أماكن تعليم الكبار والتعليم العالي، وتوفير المزيد من الخدمات الإضافية الجديدة للعاطلين عن العمل لفترات طويلة، ورفع السقف التعويضي لصندوق البطالة وإلغاء الحد الأعلى في التأمين الصحي وزيادة إعانات الأطفال وخفض الضرائب المتقاعدين والاهتمام بالمجال الصحي.

وبينت أن حزبها يسعى إلى تمويل ذلك من خلال الزيادة الضريبية المفروضة على الكحول والتبغ، والتي ستدخل حيز التنفيذ، اعتباراً من الأول من شهر تموز (يوليو) القادم.

وبحسب الميزانية المقترحة، فإن الديمقراطي الاشتراكي يسعى إلى تخصيص مبلغ 2.5 مليون كرون لتوفير 300 ألف مقعد دراسي جديد في مدارس الـ komvux، و Yrkeshögskola، اعتباراً من العام القادم 2015، لتوفير المزيد من فرص العمل والدراسة والتدريب المهني أمام الشباب العاطلين عن العمل، تنفيذاً للوعد الانتخابي الذي قطعه الحزب على نفسه.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

الكومبس © 2022. All rights reserved