Lazyload image ...
2012-11-13

الكومبس – ستوكهولم : يثير إزدياد أعداد الناس الذين يلجأون الى إستخدام أجهزة فك القنوات المشفرة مجاناً دون دفع المال، قلق الحكومة السويدية، التي تواجه ضغطاً من قبل الشركات التلفزيونية التي تريد تجريم ذلك، وإعتبار ذلك غير قانوني.

الكومبس – ستوكهولم : يثير إزدياد أعداد الناس الذين يلجأون الى إستخدام أجهزة فك القنوات المشفرة مجاناً دون دفع المال، قلق الحكومة السويدية، التي تواجه ضغطاً من قبل الشركات التلفزيونية التي تريد تجريم ذلك، وإعتبار ذلك غير قانوني.

معروف ان أعداد غير معروفة من الناس، تقوم بشراء أنواع من الأجهزة والكارتات التي يمكنها فك القنوات المشفرة، بدل الأشتراك الشهري فيها. وتقدم مئات القنوات التلفزيونية برامجها في شتّى القضايا، على شكل برامج مشفّرة، وتلقى قنوات الافلام السينمائية والقنوات الرياضية رواجا كبيرا، فيما يفضل آخرون إستخدام مثل هذه الاجهزة لفك القنوات الجنسية.

وقالت وزيرة الثقافة السويدية لينا إيديلسون لراديو السويد إن الحكومة السويدية تعمل على إصدار قانون جديد قبل الإنتخابات القادمة، يمنع شراء هذه الاجهزة والتجارة بها. ويمكن شراء مثل هذه الاجهزة حاليا بحرية، دون قيود قانونية، لكن التجارة بها يُعد مخالفاً للقانون.

للتعليق على الموضوع، يرجى النقر على " تعليق جديد " في الاسفل، والانتظار حتى يتم النشر.