Lazyload image ...
2015-12-16

الكومبس – ستوكهولم: أعلنت الحكومة السويدية اليوم رسميّا أنها لن ترسل طائرات جاز غربين، Jas Gripenplan لدعم فرنسا في حربها ضد تنظيم الدولة الإسلامية، داعش، لكنها ستقدم حزمة مساعدات أخرى تشمل دعمها في عمليات النقل الجوي.

وبحسب ما ذكره التلفزيون السويدي، فأن السويد وضمن مساعداتها الأولى، ستقدم مابين  50-100 ساعة من الساعات الـ 160 التي تملكها السويد في النظام الدولي للنقل الجوي الإستراتيجي، بالإضافة الى أنها ستقوم في ربيع العام 2017 بالمشاركة بطائرات Herkulesplan، TP48، في بعثة الأمم المتحدة، مينوسما، Minusmaالرامية الى تحقيق الإستقرار في مالي.

كما سيتم إرسال ضباط أركان الى البعثة أو الى الأمم المتحدة للمشاركة في قوات مراقبة السلام في الشرق الأوسط.

ويتوقع أن تكلف حزمة المساعدات التي أعلنت السويد عن تقديمها لحفظ السلام في مناطق الصراع نحو 40 مليون كرون.

وقالت وزيرة الخارجية مارغوت والستروم، إن السويد تقدم مساهمة عسكرية كبيرة، وسنساهم في كل من سوريا والعراق وشمال أفريقيا.

جدير ذكره، أن أحزاب تحالف كتلة يمين الوسط، كانت قد دعت الحكومة الى تقديم دعم عسكري الى فرنسا في حربها ضد داعش، الا أن الحكومة رفضت ذلك.