Lazyload image ...
2013-05-02

الكومبس – وكالات: بدعم من حزب البيئة، إقترحت الحكومة السويدية مشروع قرار، يُلزم مجالس البلديات على قبول الأطفال والشباب طالبي اللجوء الذين يصلون السويد من غير ذويهم. وتأمل الحكومة أن يدخل القرار حيز التنفيذ في الأول من كانون الثاني (يناير) القادم.

الكومبس – وكالات: بدعم من حزب البيئة، إقترحت الحكومة السويدية مشروع قرار، يُلزم مجالس البلديات على قبول الأطفال والشباب طالبي اللجوء الذين يصلون السويد من غير ذويهم. وتأمل الحكومة أن يدخل القرار حيز التنفيذ في الأول من كانون الثاني (يناير) القادم.

وذكرت الإذاعة السويدية (إيكوت)، اليوم الخميس، ان مشروع القرار جاء إثر المشاكل الكبيرة التي تواجهها مصلحة الهجرة منذ سنوات في إيجاد ماؤى للأطفال والشباب الجدد طالبي اللجوء في السويد.

وقال وزير الهجرة السويدي توبياس بيلستروم ان هناك نقصاً حاداً في أماكن سكن الأطفال ما يضطر الكثير منهم للإنتظار فترة طويلة وأن عدد قليل من البلديات تقدم المساعدة في هذا الجانب.

وينص مشروع مقترح الحكومة المقدم بدعم من حزب البيئة، على ان تتولى مصلحة الهجرة، توزيع الأطفال الجدد القادمين الى السويد على البلديات التي ترى فيها إمكانية ذلك، ولا يحق للبلديات رفض القرار.

وتتزايد أعداد الأطفال والشباب الصغار طالبوا اللجوء في السويد سنوياً، ففي العام 2005 قدم 400 طفل طلباً للجوء في السويد، فيما من المتوقع أن يرتفع الرقم خلال العام الجاري 2013، ليصل الى 4000 طلب.

وتتراوح أعمار الاطفال والشباب القادمين الى السويد من غير ذويهم بين الـ 15 – 17 عاماً.

ولحد الأن، لا تُلزم البلديات بإستقبال الاطفال والشباب والمهاجرين، كما ان عشرات البلديات لم توقع عقوداً مع مصلحة الهجرة بهذا الخصوص. 

Related Posts