Lazyload image ...
2015-12-18

الكومبس – ستوكهولم: قررت الحكومة السويدية منح حوالي 75 مليون كرون إضافية للاتحادات المدرسية من أجل أن تتمكن مدارس تعليم اللغة تنظيم المزيد من الدورات التعليمية لأكبر عدد ممكن من طالبي اللجوء الذين وصلوا مؤخراً للسويد.

وذكرت وكالة الأنباء السويدية أن هذا المبلغ سيتم إضافته إلى مجموع أموال الميزانية المخصصة لدعم مبادرات تعليم اللغة التي تستهدف اللاجئين والأشخاص الذين حصلوا على تصاريح الإقامة لكن لم تسنح لهم الفرصة بعد للدخول في خطة الترسيخ بسبب أنهم لا يزالوا يعيشون في مساكن إقامة اللاجئين التابعة لمصلحة الهجرة.

ومعروف أن من يعيش في هذه المراكز لا يمتلكون لعناوين سكن بالإضافة إلى عدم حصولهم على موافقة إحدى البلديات لاستقبالهم.

وأعلنت الحكومة أنها خصصت حوالي 125 مليون كرون لتعزيز وتطوير أنشطة تنظيم دورات تعليم اللغة للاجئين وإعطائهم معلومات حول المجتمع السويدي وأهم القوانين والأنظمة المتبعة في البلاد.

وقالت وزيرة التعليم ما قبل الجامعي ورفع الكفاءات Aida Hadzialic إن تعليم اللغة هو المفتاح الرئيسي للترسيخ والاندماج في المجتمع الرئيسي، وهي من أهم العوامل المساعدة في كيفية إدارة السويد لأوضاع اللاجئين.