Lazyload image ...
2014-04-22

الكومبس – ستوكهولم: تسعى أحزاب تحالف يمين الوسط في السويد الى تعزيز وتقوية قوات الدفاع على المديين القريب والبعيد بعد أن دفعت الأحداث في أوكرانيا إلى تغير النقاش السياسي حول القدرات الدفاعية في البلاد.

الكومبس – ستوكهولم: تسعى أحزاب تحالف يمين الوسط في السويد الى تعزيز وتقوية قوات الدفاع على المديين القريب والبعيد بعد أن دفعت الأحداث في أوكرانيا إلى تغير النقاش السياسي حول القدرات الدفاعية في البلاد.

وكتبت أحزاب التحالف الأربعة في مقال نقاش، نشرته في صحيفة "داغس نيهتر"، انهم أتفقوا على تقوية قوات الدفاع السويدية بزيادة مخصصاتها المالية 5.5 مليار كرون سنوياً عن المخصص لها في الوقت الحالي وحتى العام 2024.

وسيتم صرف تلك الأموال في مراقبة مناطق بحر البطليق وغوتلاند وزيادة التدريبات الدفاعية، كما سيتم شراء خمسة طائرات إضافية من نوع JAS 39 E وغواصتين جديدتين وتحديث ثلاثة غواصات قديمة وقضايا عسكرية أخرى من شأنها تعزيز الدفاعات السويدية.

وأشارت أحزاب الحكومة الى إنها ستحاول جمع الأموال لتنفيذ خطتها الدفاعية الجديدة من جهات عدة من بينها أخذ المبالغ المخصصة لعمليات السلام الدولية ومن جهود السلامة البيئية والنووية مع روسيا ورفع قيمة الغرامات اليومية التي تمنح كعقوبة لبعض الأفراد وزيادة الرسوم المتأخرة في القضايا الضريبية.

Related Posts