Lazyload image ...
2012-08-07

الكومبس – يشارك الرسام السويدي لارش فيلكس في المؤتمر المعادي للمسلمين في نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية يوم 11 أيلول/سبتمبر حيث سيلقي كلمة يتحدث فيها عن الجدل الذي أثارته رسوماته التي صوّر فيها النبي محمد (ص) بشكل مسيئ، وعن التهديدات بالقتل التي يدعي أنها تلقاها بسبب ذلك.

الكومبس – يشارك الرسام السويدي لارش فيلكس (Lars Vilks) في المؤتمر المعادي للمسلمين في نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية يوم 11 أيلول/سبتمبر حيث سيلقي كلمة يتحدث فيها عن الجدل الذي أثارته رسوماته التي صوّر فيها النبي محمد (ص) بشكل مسيئ ، وعن التهديدات بالقتل التي يدعي أنها تلقاها بسبب ذلك.

وكانت رسومات فيلكس قد نشرت في صحيفة سويدية عام 2007، ومنذ ذلك الحين يرافقه حارس شخصي طوال الوقت وأينما ذهب.

وينظم المؤتمر من قبل تحالف لعدد من المجموعات المعادية للمسلمين يسمى "أوقفوا أسلمة الأمم" (Stop Islamization of Nations – SION)، والذي أسسته الأمريكية باميلا غيلير (Pamela Geller)، مع جماعة بريطانية متطرفة تسمى "عصبة الدفاع الإنجليزية" (English Defense League)، وهي نفس الجهات التي نظمت ما يسمى لقاء "مكافحة الجهاد" في العاصمة السويدية ستوكهولم يوم السبت الماضي.

وعند سؤاله إن كان يرى في ربطه بجماعة مثل هذه أمرا إشكاليا أجاب فيلكس بالقول: "لا، لا أرى مشكلة. إن أرادوا ربطي وعملي لهذا أو ذاك، فبإمكانهم القيام بذلك. أنا لا أرى أن الإسلام تهديد كبير للغرب."

ترجمة وتحرير الكومبس

المصدر: Sveriges Radio

تقارير ذات علاقة:

عنصريو أوروبا: جئنا إلى السويد ردا على العراقي السويدي تيمور

استنفار في شرطة ستوكهولم مع انطلاق مهرجان المثليين

هل سيحوّل عنصريو أوروبا شوارع ستوكهولم لساحة مواجهة؟

Related Posts