Foto Janerik Henriksson / TT
Foto Janerik Henriksson / TT
2021-04-11

الكومبس – ستوكهولم: فيما تعتبر رعاية المسنين واحدة من أهم القضايا السياسية للناخبين السويديين، إلاّ أن، استطلاعا جديدا للرأي، أجرته Novus يظهر تراجع أهمية هذه القضية بمقدار ثماني نقاط مئوية منذ فبراير.

وظلت قضية الرعاية الصحية في مقدمة اهتمامات الناخبين السويديين، على الرغم من تراجعها بنسبة نقطة مئوية واحدة في الأهمية مقارنةً بأحدث استطلاع أجرته شركة Novus.

في الوقت نفسه، ارتفعت قضايا القانون والنظام وكذلك الهجرة والاندماج في القائمة بنسبة أربع وثلاث نقاط مئوية على التوالي.

ويعتقد أكثر من نصف الذين شملهم الاستطلاع أن هذه هي أهم القضايا السياسية في الوقت الحالي.

 ووفق الاستطلاع، فإن مؤيدي أحزاب، المحافظين والمسيحي الديمقراطي، وديمقراطي السويد، يعتبرون أن قضايا القانون والنظام والهجرة هي الأكثر أهمية، وبين ناخبي بقية الأحزاب تهيمن قضايا البيئة والمناخ.

وفيما يلي ترتيب القضايا الأكثر اهتماما بالنسبة للناخب السويدي.

الرعاية الصحية 65٪ (-1)

القانون والنظام 53٪ (+4)

الهجرة / الاندماج 52٪ (+3)

المدرسة والتعليم 47٪ (-)

البيئة والمناخ 38٪ (-)

رعاية المسنين 36٪ (-8)

اقتصاد الدولة 33٪ (+1)

الوظائف / التوظيف 31٪ (-2)

التقاعد 24٪ (-3)

المساواة بين الجنسين 24٪ (+2)

Related Posts