السجن لمدة عامين والترحيل من السويد لـ "انتحاري ستوكهولم"
Published: 7/25/14, 1:38 PM
Updated: 7/25/14, 1:38 PM

الكومبس – ستوكهولم: حكمت المحكمة الابتدائية في ستوكهولم، قبل قليل، على الرجل الذي هدد بتفجير حزام ناسف، الشهر الماضي، بالسجن لمدة عامين، بتهمتي التهديد غير المشروع والإنذار الكاذب المشددتين، كما سيتم ترحيله من السويد وحظر دخوله إليها لمدة عشر سنوات.

الكومبس – ستوكهولم: حكمت المحكمة الابتدائية في ستوكهولم، قبل قليل، على الرجل الذي هدد بتفجير حزام ناسف، الشهر الماضي، بالسجن لمدة عامين، بتهمتي التهديد غير المشروع والإنذار الكاذب المشددتين، كما سيتم ترحيله من السويد وحظر دخوله إليها لمدة عشر سنوات.

وقال مستشار المحكمة Tomas Zander لوكالة الأنباء السويدية، إن ادعاء الرجل قيامه بعمل إرهابي وإظهاره لحزام ناسف هو تصرف طائش، هدد المصالح الديمقراطية وأدى إلى عمليات وجهود ضخمة مع آثار ضرر كبيرة على العامّة.

وتحدث الرجل للمحكمة بأن الدافع وراء فعلته هو جذب الانتباه إلى قضية لجوئه، قائلاً: "أردت الحصول على اهتمام من العامّة حول الطريقة الخاطئة التي تمت بها معالجة قضية لجوئي في مصلحة الهجرة".

وكان الرجل، الذي يبلغ من العمر 43 عاماً، قد هدد بتفجير حزام ناسف حول خصره، في 19 حزيران (يونيو) الماضي، داخل مقر الدفاع عن الحقوق المدنية، في Gamla stanبستوكهولم، كما هدد مقرات رئيسية لحزبي الاشتراكي الديمقراطي والمحافظين.

فيما طوقت الشرطة المنطقة في عملية استمرت خمس ساعات للقبض عليه، ليتضح بعد ذلك أنه لم يكن يحمل حزاماً ناسفاً ولا قنبلة يدوية، وأنه وبحسب زعم الرجل كان يسعى الى اختبار قدرات الأمن السويدي في حال مواجهته لعمل إرهابي.

اقرأ أيضاً:

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

الكومبس © 2022. All rights reserved