Lazyload image ...
2015-01-28

الكومبس – جاليات: ذكر موقع السفارة اللبنانية في ستوكهولم أن السفير اللبناني الدكتور علي عجمي أقام حفل عشاءٍ في دار السكن، تكريماً للدكتورة رندة عاقوري، الطبيبة اللبنانية في إحدى المستشفيات جنوب السويد، وللبروفسور ماتس برانستروم على الإنجاز الذي حققاه في مجال زرع الأرحام.

وبحسب السفارة، فإن الحفل أقيم مساء يوم الأحد في الخامس والعشرين من شهر كانون الثاني، وبحضور حاشد لأطباء ومثقفين ورجال أعمال لبنانيين ورؤساء الأندية والجمعيات والمؤسسات اللبنانية في السويد، بالإضافة إلى النائب من أصل لبناني في البرلمان السويدي روجيه حداد ومديرة المراسيم في وزارة الخارجية السويدية السفيرة كارولين فيتشيني وعدد من السفراء العرب والأجانب.

وقدم السفير علي عجمي للدكتورة عاقوري كتاب تهنئة مرسلاً من مدير عام المغتربين الأستاذ هيثم جمعة. وأبلغها بقرار وزارة الخارجية والمغتربين منحها وسام المغترب تقديراً لعطاءاتها.

وكانت كلمة للدكتورة عاقوري والبرفسور برانستروم شرحاً فيها التعاون الوثيق بينهما والذي أدّى إلى تحقيق هذا الإنجاز بعد عمل استمر لأكثر من عشرين سنة، بدءاً بإجراء التجارب على الفئران، مروراً بأنواع أخرى من الحيوانات، وصولاً إلى تطبيقه على البشر. وأكدا أن التجربة نجحت تماماً، وأنه تم زرع ثلاثة أرحام لنساء حملن وأنجبنَ بشكل طبيعي. كما أعربا عن الأمل في أن يكون هذا الأمر فاتحة خير لآلاف النساء اللواتي يعجزن عن الإنجاب لأسباب مرضية أو خلقية وسوى ذلك. وتوجها بالشكر لرئيس البعثة ومن خلاله لوزير الخارجية والمغتربين ومدير عام المغتربين على الاهتمام الكبير والحفاوة في التكريم.

يذكر أن الحفل لاقى ترحيباً وثناءً واسعاً من المشاركين من أبناء الجالية اللبنانية، متمنين أن تتكرر مثل هذه المناسبات، لأنها تؤكد لهم اهتمام سفارتهم ودولتهم بهم وبأوضاعهم وبالإنجازات التي يحققونها.

المصدر: السفارة اللبنانية في ستوكهولم