Lazyload image ...
2013-01-17

الكومبس – فيستروس : أعلنت الشرطة في مدينة فيستروس السويدية انها تعتقد ان المرأة التي توفيت أمس الأربعاء متأثرة بجروح خطيرة كانت تعرضت لها في 14 كانون الثاني ( يناير ) الجاري، هي ضحية لجريمة جديدة من جرائم ما بات يُطلق عليه بـ " جرائم الشرف".

الكومبس – فيستروس : أعلنت الشرطة في مدينة فيستروس السويدية انها تعتقد ان المرأة التي توفيت أمس الأربعاء متأثرة بجروح خطيرة كانت تعرضت لها في 14 كانون الثاني ( يناير ) الجاري، هي ضحية لجريمة جديدة من جرائم ما بات يُطلق عليه بـ " جرائم الشرف".

وكانت الضحية البالغة من العمر 30 عاماً، أبلغت الشرطة بتعرضها للتهديد بالقتل، وطلبت منع رجل يُشتبه به في قتلها من الإتصال بها، وذلك قبل تعرضها للقتل، لكن الشرطة عندما بحثت عنه، أتضح انه سافر الى خارج السويد، وهو الان مطلوب لديها للاشتباه في قتل الشابة.

وقالت الشرطة إن الضحية تلقت تهديدات بالقتل منذ ايلول ( سبتمبر ) الماضي، لكنها لم تتلقى بعد ذلك التاريخ مايفيد انها تعرضت الى التهديد.

وحول سبب فشل الشرطة في اعتقال المشتبه به قبل تنفيذ الجريمة، قالت متحدثة بإسمها في المدينة لصحيفة " ميترو " ان الشرطة لا تخوض في تفاصيل جريمة معينة، لكنها كانت ابلغت الضحية وتحدثت معها حول الخيارات المتاحة لها لتأمين حياتها من التهديد.

Related Posts