السويد تتعرض لانتقادات في نظام تعليم اللغة الأم للأجانب
Published: 8/20/14, 12:41 PM
Updated: 8/20/14, 12:41 PM

الكومبس – ستوكهولم: أشارت توقعات بتعرض السويد لانتقادات حادة في موضوع تعليم اللغة الأم في المرحلة الابتدائية والمتقدمة، من قبل المجلس الأوروبي لحقوق الإنسان في تقريره الذي يصدر قريباً، بعد تعرضها لسبعة انتقادات في السابق.

الكومبس – ستوكهولم: أشارت توقعات بتعرض السويد لانتقادات حادة في موضوع تعليم اللغة الأم في المرحلة الابتدائية والمتقدمة، من قبل المجلس الأوروبي لحقوق الإنسان في تقريره الذي يصدر قريباً، بعد تعرضها لسبعة انتقادات في السابق.

ومن اللغات التي يراجعها المجلس الأوروبي في السويد كل ثلاث سنوات: الفنلندية والسامر والميانكيلي واليديشية.

وبحسب الراديو السويدي، فإن الانتقادات ستركز على العيوب الموجودة في تعليم اللغة الأم للأشخاص الذين ينتمون إلى أقليات كالرومر (الغجر)، مثل صعوبة جلب مدرسين، وكيفية تنظيم العملية الدراسية. حيث تلقت السويد في السابق سبعة انتقادات، لكن بحسب التقرير الجديد ينتظر توجيه انقادات أكثر حدة، وخاصة في مرحلة التعليم الأساسي وتعليم اللغة الأم.

وكانت السويد قد دونت لغة الرومر كلغة أقليات وطنية في السويد، في الاتفاقية الدولية للحماية الفردية.

من جهتها قالت اللغوية والباحثة في جامعة فريبورغ السويسرية Claudine Brohy والمشرفة على تقييم السويد للمجلس الأوروبي، بعد زيارتها مع فريقها التحقيقي، إنه لم يحدث أي تغيير في مدارس المرحلة الأساسية خلال ثلاث سنوات، بل أصبحت أسوأ.

وتابعت القول: "ما رأيناه في بعض الأحيان، كان حصة واحدة في الأسبوع أول أقل"، مشيرة إلى أن: "تعليم اللغة الأم كان قصيراً بين 20 و 40 دقيقة في الأسبوع، حتى أقل من ذلك بكثير، وهذا لا يكفي لتطوير اللغة والكتابة".

"المسؤولية تقع على الأقليات نفسها"

وفي نفس السياق، دافع وزير التعليم السويدي يان بيوركلوند عن جهود الحكومة الرامية إلى تعزيز مكانة لغات الأقليات. مشيراً إلى حق الأطفال الذين لا علم مسبق لهم باللغات بتعلم اللغة الأم، منذ العام المقبل. وأن بعض الجامعات تلقت مهاماً باستقدام معلمي مواد في لغات الأقليات الوطنية.

وأكد وزير التعليم أن المسؤولية تقع على مجموعات الأقليات نفسها، قائلاً: "على الأقليات نفسها مساعدة الشباب للتقديم على دراسة لغاتها الأم".

وبحسب التقرير فإن الحكومة خصصت مبلغ ستة ملايين ونصف سنوياً مقارنة بـ 27 مليون التي قدرتها هيئة التعليم العالي.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

الكومبس © 2022. All rights reserved