السويد تجدد ملاجئها وتعزز استعدادها لحالة الحرب

: 9/19/23, 8:16 AM
Updated: 9/19/23, 9:23 AM
وزير الدفاع المدني يزور ملجأ في ستوكهولم
Foto: Jessica Gow / TT
وزير الدفاع المدني يزور ملجأ في ستوكهولم Foto: Jessica Gow / TT

الكومبس – ستوكهولم: خصصت الحكومة 220 مليون كرون لتجديد الملاجئ في السويد وتعزيز خدمات الإنقاذ في حالة الطوارئ أو الحرب.

وقال وزير الدفاع المدني كارل بولين “أهم شيء هو البدء بالعمل يجب ألا نتوقف بعد الآن”.

ويوجد في السويد أكثر من 65 ألف ملجأ في السويد خصصت الحكومة 100 مليون كرون في ميزانية الخريف لتجديدها.

وقال الوزير إن “وجود الملاجئ في السويد أمر جيد، لكن هناك حاجة إلى المراجعة لاكتشاف وتصحيح الأخطاء وأوجه الخلل. ويمكن أن يتعلق الأمر بخلل في أنظمة التهوية أو السباكة وغيرها”. وفق ما نقلت TT.

وأعلن الوزير هذه المعلومات من ملجأ Katarinagaraget في سودرمالم بستوكهولم، وهو كهف بني في خمسينات القرن الماضي بمساحة تتسع لـ11 ألف شخص في حالة الحرب.

وأدت الحرب الروسية على أوكرانيا وما تبعها من وضع أمني خطير في أوروبا إلى عودة الاهتمام بالدفاع المدني في السويد. وقال بولين إن “الوصول إلى الملاجئ أثبت أنه مهم للغاية من أجل الحفاظ على مرونة المجتمع الأوكراني”.

وقدمت الحكومة الأموال لهيئة الطوارئ وحماية المجتمع (MSB) لتوزعها على مالكي العقارات الذين تُعتبر ملاجئهم ذات أولوية خاصة ويمكن أن تستوعب كثيراً من الأشخاص.

وقال الوزير “قد لا تأخذ هذه الأموال في الاعتبار الحاجة الإجمالية للتجديد، لكنها مجرد بداية”.

وإضافة إلى تجديد الملاجئ، خصصت الحكومة 120 مليون كرون لـMSB لتعزيز خدمة الإنقاذ في البلديات في حالة زيادة الاستعداد أو الحرب.

وكانت الحكومة السابقة أطلقت تحقيقاً لمراجعة كيف ينبغي أن تكون حماية السكان المدنيين في حالة وقوع هجمات مسلحة. ويجري حالياً إعداد مقترحات التحقيق في المكاتب الحكومية.

More about "استعدادات السويد"

Alkompis Communication AB 559169-6140 © 2024.