Lazyload image ...
2015-07-27

الكومبس – ستوكهولم: حذرت مصلحة السلامة الكهربائية Elsäkerhetsverket من خطورة شحن أجهزة الهاتف المحمول بالقرب من السرير خلال النوم في الليل، بعد انتشار معلومات في الآونة الأخيرة حول ذوبان أو احتراق شواحن الهواتف المحمولة وأجهزة الكومبيوتر اللوحي.

وأوقفت مصلحة السلامة الكهربائية في العام الماضي بيع نحو ستة أنواع مختلفة من نماذج أجهزة شحن الهاتف النقال، وذلك بعد تلقي العديد من الشكاوى بتعرض شواحن الأجهزة الإلكترونية للحرق أو الذوبان.

وقدمت المصلحة  نصائح للمستهلكين السويديين، حيث دعتهم إلى شراء جهاز شحن من نوع CE-märkta laddare، وذلك بسبب اعتماد الاتحاد الأوروبي لهذا النوع من الأجهزة، واعتباره منتج آمن.

لكن وبحسب معلومات واردة للتلفزيون السويدي SVT فإن أجهزة شحن الهواتف المحمولة من نوع CE-märkta والتي صنفت بأنها منتج آمن، يمكن أن تكون أيضاً قابلة للاشتعال والاحتراق.

وبين SVT أن معظم الإخطارات التي تم الإبلاغ عنها في العام الماضي كانت تشير إلى وجود مشاكل في أجهزة شحن الهواتف من نوع  CE-märkta.

وقال المفتش في مصلحة السلامة الكهربائية Joca Kostic إن شحن الهواتف النقالة بالقرب من السرير أثناء النوم يعتبر خطيراً جداً، وذلك بسبب احتمال حدوث مشاكل خلال عملية الشحن تعرض سلامة الشخص النائم للخطر.

ونصح عدد من الخبراء بضرورة فصل كابل الكهرباء عن جهاز الشحن بمجرد الانتهاء من شحن الهاتف المحمول أو جهاز الكومبيوتر اللوحي، بالإضافة إلى أهمية تجنب وضع الشاحن على الأريكة أو في سرير النوم، أو بالقرب من المواد القابلة للاحتراق.