Lazyload image ...
2015-05-28

الكومبس – ستوكهولم: تقدم مصلحة المدارس اليوم، بحثاً يضم وسائل جديدة للتعامل ودعم وتشجيع الطلاب الذين يملكون مواهب خاصة، ويتصفون بذكاء غير عادي.

وذكر مقال، نُشر في صحيفة “داغنس نيهتر”، أن الطلبة الموهوبين الذين يشكلون نحو 5 بالمائة من مجموع الطلبة الكلي، معرضون للوقوع في مواقف يعانون منها، كما يُنظر إليهم في الغالب على أنهم فوضويين وغير مهتمين بالدروس.

ويقصد بأصحاب المواهب الخاصة، الطلبة الذين يظهرون فهماً أسرع للمادة العلمية / المواد المدرسية أكثر من بقية زملاءهم، ما قد يجعلهم يشعرون بالملل من الجلوس في الصف والإنتباه الى المعلمين أثناء شرحهم للمادة.

ومن بين الأمور التي ركزت عليها بحوث المصلحة في وسائل الدعم المقدم للطلبة الموهوبين، حث المدرسة في التركيز على التعلم بدلاً من عرض أو تقديم المادة وتقديم دعم للتنمية الإجتماعية لهؤلاء الطلبة.