Lazyload image ...
2015-08-07

الكومبس – ستوكهولم: تدرس الحكومة السويدية إمكانية إعادة خدمة العلم الإلزامية سواء للذكور أو الإناث.

وكانت السويد قد ألغت عام 2010 خدمة التجنيد العسكري الإلزامي، إلا أنه تم توجيه العديد من الانتقادات لنموذج النظام الجديد في الخدمة العسكرية.

وكشفت صحيفة داغينس نيهيتر أن الحكومة السويدية بدأت الحقيق في احتمال إعادة خدمة العلم الإلزامية، وفتح المجال لتجنيد الذكور والإناث.

وقال وزير الدفاع Peter Hultqvist للصحيفة إن الحكومة تريد إيجاد نمط جديد لتسجيل جميع الشباب في الخدمة العسكرية.

وأكد على وجود حاجة كبيرة لإعادة النظر في اتخاذ إجراءات تحد من التمييز بين الجنسين، وذلك من خلال جعل خدمة العلم متساوية للإناث والذكور.

وأضاف هولتكفيست أن النموذج الجديد للتجنيد العسكري الإلزامي يجب أن ينطوي على أكبر قدر ممكن من العمل التطوعي.

وأشار إلى انه من غير الواضح بعد موعد انتهاء التحقيق الحكومي، مشدداً على ضرورة انتهاء الدراسة بأسرع وقت على اعتبار أن مسألة التجنيد العسكري مسألة ملحة.