Foto: Janerik Henriksson / SCANPIX / Kod 10010
Foto: Janerik Henriksson / SCANPIX / Kod 10010
2021-03-27


الكومبس – ستوكهولم: قالت وزارة الخارجية السويدية في ردها اليوم على المقرر الخاص للأمم المتحدة، إن السويد ليست مسؤولة قانونياً عن إعادة النساء والأطفال السويديين من معسكرات داعش في شمال شرق سوريا.


ورفضت الوزارة الخارجية ،الانتقادات التي وصفتها بالقاسية من الأمم المتحدة ضد السويد بهذا الخصوص.
وكانت أرسلت الأمم المتحدة في بداية العام الجاري، رسالة إلى 57 دولة لديها مواطنون في مخيمات داعش من بينها السويد ، طالبتهم فيها باستعادة مواطنيها.


وذكرت وزارة الخارجية في وقت سابق، أن النهج السويدي في هذا الإطار هو محاولة إعادة أطفال عائلات داعش إلى السويد .

Related Posts