Stefan Jerrevång/TT
Stefan Jerrevång/TT
10K View

الكومبس – أخبار السويد: أعلنت الحكومة السويدية، وهيئة الصحة العامة، رفع العديد من قيود كورونا ابتداء من 29 سبتمبر الجاري، وفقا للخطوة الرابعة من خطة الحكومة.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي جمع وزيرة الشؤون الاجتماعية، لينا هالينغرين، ووزيرة الثقافة والديمقراطية، أماندا ليند، بمشاركة المدير العام لهيئة الصحة، يوهان كارلسون،

وقالت هالينغرين، “إن مجتمعنا في وضع جديد وأفضل”.

وحسب القرارات الجديدة، سيتم رفع تحديد سقف لعدد الحضور في التجمعات الخاصة والعامة كالحفلات الموسيقية والمنافسات الرياضية، وإلغاء فرض مسافة بين المقاعد داخل الصالات.

كما ستلغى توصية العمل من المنزل .

ومن بين تلك القرارات أيضاً لن يكون هناك تحديد لعدد ساعات عمل المطاعم.

وقالت وزيرة الثقافة، إن الحكومة قدمت مقترحات لشهادات اللقاح حتى يمكن استخدامها خلال الفترة الانتقالية، مشيرة إلى أنه قد تكون هناك حاجة لقيود معينة لأحداث كبيرة.

فيما أوضحت وزيرة الشؤون الاجتماعية أنه سيتم استخدام اقتراح شهادة مرور كورونا، إذا كان من غير الممكن رفع القيود في 29 سبتمبر. ولكن في هذه الحالة، يجب استخدام تلك الشهادات فقط في المناسبات الكبيرة التي توصي بها هيئة الصحة العامة السويدية، حسب قولها

ويمكن استخدام هذه الشهادات في المناسبات التي يزيد عدد الحضور فيها عن 15 ألف شخص.

من جهته، أكد المدير العام لهيئة الصحة، يوهان كارلسون، على أهمية التطعيم.

وقال، ” تأكد من حصولك على التطعيم… المعلومات التي ذكرناها اليوم تعني، أن الأشخاص الذين تم تطعيمهم يمكنهم من حيث المبدأ العيش كالمعتاد بعد 29 سبتمبر…أما بالنسبة لغير الملقحين، لا يزال هناك خطر الإصابة بالمرض”.

وتابع، “الشيء المهم هو أن يفهم الشخص أنه إذا لم يتلق التطعيم، فسيعرض نفسه لخطر أكبر”

Related Posts